جديد الموقع
صحفيو البصرة يحتفلون بالذكرى السنوية 149 لعيد الصحافة العراقية صحف الخميس تهتم بحوارات الكتل السياسية لتشكيل الكتلة الاكبر صحف الاربعاء تولي اهتماما للتحضيرات الواسعة لاقامة اللقاء الوطني الشامل الذي دعا اليه العبادي .. واحباط محاولة تشكيل خلية ارهابية في العاصم نقيب الصحفيين العراقيين مؤيد اللامي يرسل وفدا من النقابة لحضور مجلس تأبين الصحفي الراحل حيدر كشكول في النجف محافظ كركوك يهنئ الاسرة الصحفية بمناسبة الذكرى / 149 / لعيد الصحافة العراقية صحف الخميس تهتم بملف الانتخابات والتحالفات السياسية لتشكيل الحكومة المقبلة صحف الاربعاء تتناول تسمية القضاة الذين سيتولون ادارة مكاتب المفوضية ..وتاكيد العبادي بعدم وجود اتفاق مع انقرة بشان العمليات العسكرية الترك صحف الثلاثاء تهتم بملف الانتخابات وتداعيات حريق الرصافة الصحف تتابع تداعيات احتراق صناديق الاقتراع والدعوات لاعادة الانتخابات نقابـة الصحفييـن العراقيين تستنكـر التهديدات التي تعرض لها الزميل احمد ملا طـلال
أخبار نقابة الصحفيين العراقيين
صحف السبت تتناول استعدادات القوات الامنية لتحرير الحويجة ومناطق غرب الانبار، وشمال صلاح وتاكيد المرجعية اهمية تعزيز مقومات المواطنة الصال
2017/09/09 عدد المشاهدات : 532

بغداد / تناولت صحف السبت الصادرة اليوم استعدادات القوات الامنية لتحرير الحويجة والمناطق الغربية من الانبار، وشمال صلاح الدين من براثن داعش ..ودعوة المرجعية الدينية الى تجاوز عوامل التخلف وبناء جيل واع ومثقف واهمية تعزيز مقومات المواطنة الصالحة.

فقد قالت صحيفة الصباح شبه الرسمية التابعة لشبكة الاعلام العراقية "في صورة تؤكد عزم القيادة العسكرية على حسم المعارك وتحرير كامل الاراضي التي استباحها الارهابيون، كشفت مصادر مطلعة عن اعداد خطة عسكرية شاملة لتحرير قضاء الحويجة جنوبي كركوك والمناطق الغربية من الانبار، وشمال صلاح الدين في وقت واحد، مبينة أن المعركة ستكون شاملة لتطهير كامل الأراضي والقضاء التام على تنظيم «داعش» الإرهابي في كل العراق.

واضاف الصحيفة "ان ذلك ياتي في وقت أعلنت خلاله قوات الشرطة الاتحادية، دفعها بقوات جديدة صوب الحويجة للمشاركة بعملية التحرير، فضلا عن تأكيد القوة الجوية العراقية قتل عشرات الإرهابيين بغارات على الحويجة وأيسر الشرقاط، مدمرة أماكن للتفخيخ ومتوعدة باقتراب «ساعة الحساب مع الدواعش الجبنا.»"

ونقلت الصحيفة عن قائد الشرطة الاتحادية الفريق رائد شاكر جودت في بيان مقتضب قوله إن «قوات الشرطة تدفع بقوات من وحدات المغاوير الخاصة والآليات المدرعة وكتائب المدفعية والصواريخ الموجهة والطائرات المسيرة وتستكمل جهوزيتها للمشاركة في عمليات استعادة ما تبقى من المناطق التي يسيطر عليها التنظيم الإرهابي في الحويجة وغرب الأنبار والشرقاط»..

واوردت الصحيفة تصريحا صحفيا لعضو لجنة الامن والدفاع النيابية اسكندر وتوت اكد فيه إن «العمليات المشتركة تخطط لعملية عسكرية هي الأوسع من نوعها لتطهير كامل التراب العراقي من الإرهاب»، مضيفا أن «العمليات العسكرية ستنطلق بالتوقيت ذاته لتحرير غربي الانبار والحويجة والساحل الايسر لقضاء الشرقاط»، متوقعا «انطلاق المعارك خلال الشهر الجاري»، 

وشددت الصحيفة على قوله أن «القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي سيعلن بعد الانتهاء من العمليات القضاء التام على تنظيم «داعش» الإرهابي في كل العراق خلو البلد من اية منطقة محتلة.


وفي موضوع اخر قالت الصحيفة "ان المرجعية الدينية شددت على ضرورة صنع شخصية المواطن الصالح والالتزام بالأنظمة، محددة عدة مقومات للوصول الى هذه الغاية، وبينما أكدت على أهمية الحفاظ على المال العام ووصفت التعدي عليه بأنه «أقبح» من سرقة المال الخاص كونه يخص جميع الشعب، وجهت عدداً من النصائح والارشادات الى المقاتلين المشاركين في عمليات تحرير قضاء الحويجة بمحافظة كركوك.".

ونقلت الصحيفة عن ممثل المرجعية الشيخ عبد المهدي الكربلائي، في خطبة صلاة الجمعة بالصحن الحسيني في كربلاء،قوله إنه «يجب تعزيز مقومات المواطنة الصالحة، وكيف نصنع شخصية المواطن الصالح»، مبيناً أن «الخطاب موجه الى الجميع، حيث أن كل إنسان في هذا البلد هو مواطن». ".

وركزت الصحيفة على تاكيد الكربلائي «أهمية بناء شخصية المواطن الصالح الذي يسهم بالبناء ولا يصدر منه إلا الخير تجاه الآخرين ويتعايش معهم ويحصن نفسه من الأذى»، موضحاً أن «الالتزام بهذه المبادئ كفيل برؤية الوطن تسوده العدالة والازدهار والتطور وأن كل شعب إذا أراد تحقيق العدالة والأمن والازدهار والرخاء الاقتصادي وتكون له العزة والاستقلالية لا بد له من العمل على تنشئة أبنائه وتربيتهم على أسس معينة تجعل منهم مواطنين صالحين»، مشيراً إلى أن «مقومات تلك الشخصية، هي الحس الوطني والشعور بالمسؤولية كل بحسب اختصاصه بغض النظر عن كون الدولة تؤدي حقوق المواطنين أو لا». .

واوضحت الصحيفة ان الكربلائي اشار الى «ضرورة الإخلاص والتفاني والدفاع عن الوطن وأداء الواجبات تجاه الآخرين»، ونبه على أهمية «احترام الأنظمة والقوانين التي شرعت للمصالح العامة للمجتمع سواء أكانت في مجال الأمن أو الصحة أو البيئة أو البلديات»، داعياً إلى «إدراج احترام المال العام في المناهج الدراسية، لتوضيح خطورة الاستحواذ على المال العام». .

وقالت الصحيفة ان الكربلائي عزا السبب وراء الفساد الى «أننا لم نعمل بما فيه الكفاية لجعل احترام المال العام ثقافة عامة في المجتمع بحيث يستشعر الجميع أن الاستحواذ عليه هو سرقة»، مؤكدا أن «سرقة المال العام المسمى مال الحكومة هو أسوأ وأقبح من سرقة المال الشخصي»..

من جانبها تناولت صحيفة المشرق الاجتماع الذي عقده وفد عسكري امريكي مع قادة في الجيش العراقي وزعماء عشائر في الانبار في قاعدة عين الاسد الجوية في محافظة الانبار.

واوضحت الصحيفة ان الاجتماع بحث الاوضاع الامنية واستعدادات العشائر والقوات العراقية لتحرير مدن عنة وراوة والقائم من سيطرة تنظيم داعش الارهابي./انتهى

تعليقات المشاهدين
لا توجد تعليقات
إضافة تعليق
ملاحظة : لطفا التعليق يخضع لمراجعة الإدارة قبل النشر
الأسم
البريد الإلكتروني
المشاركة (700 متبقي)
أبواب الموقع
أن الصراع في العراق هو الأكثر فتكا بالصحفيين على مدار العقود الماضية، إذ شهد مصرع 500صحفي و عامل إعلامي في كل مناطق العراق...
ان الصحفيين اذ يجودون باقلامهم فهم انما يجودون بارواحهم في سبيل ايصال الحقيقة الى طالبيها..
إضغط هنا نموذج تجديد هوية النقابة الإلكتروني
المقر العام: بغداد - كرادة مريم
برمجة و تصميم معهد الكفيل | جميع حقوق النشر محفوظة لنقابة الصحفيين العراقيين