جديد الموقع
نقيب الصحفيين العراقيين مؤيد اللامي يرسل وفدا من النقابة لحضور مجلس تأبين الصحفي الراحل حيدر كشكول في النجف محافظ كركوك يهنئ الاسرة الصحفية بمناسبة الذكرى / 149 / لعيد الصحافة العراقية صحف الخميس تهتم بملف الانتخابات والتحالفات السياسية لتشكيل الحكومة المقبلة صحف الاربعاء تتناول تسمية القضاة الذين سيتولون ادارة مكاتب المفوضية ..وتاكيد العبادي بعدم وجود اتفاق مع انقرة بشان العمليات العسكرية الترك صحف الثلاثاء تهتم بملف الانتخابات وتداعيات حريق الرصافة الصحف تتابع تداعيات احتراق صناديق الاقتراع والدعوات لاعادة الانتخابات نقابـة الصحفييـن العراقيين تستنكـر التهديدات التي تعرض لها الزميل احمد ملا طـلال الاعلام النيابية : تهديد ملا طلال من قبل بعض السياسين مرفوض ويجب ان يجابه بالقانون الصحف تتابع انعكاسات تعديل قانون الانتخابات واعادة العد يدويا صحف السبت تتناول خطبة المرجعية الدينية.. وخشية جهات سياسية مختلفة من دخول البلاد في فراغ دستوري
أخبار نقابة الصحفيين العراقيين
صحف الخميس تبرز تاكيد مفوضية الانتخابات اعلان النتائج النهائية للتصويت خلال يومين وتتابع تحركات تشكيل الحكومة
2018/05/17 عدد المشاهدات : 97

بغداد/   ابرزت الصحف الصادرة اليوم الخميس السابع عشر من ايار تاكيد مفوضية الانتخابات اعلان النتائج النهائية للتصويت خلال يومين وتابعت تحركات تشكيل الحكومة.

صحيفة الزوراء التي تصدر عن نقابة الصحفيين العراقيين نقلت عن المفوضية العليا المستقلة للانتخابات تاكيدها ، أنها ستستكمل ما تبقى من النتائج خلال اليومين المقبلين، محذرة من أن جهات سياسية هددت موظفيها بالقتل في كركوك وهم بحكم الرهائن هناك، .

الصحيفة نقلت عن رئيس الادارة الانتخابية في المفوضية العليا المستقلة للانتخابات رياض البدران قوله في مؤتمر صحفي إن النتائج النهائية الخاصة بالانتخابات ستعلن خلال اليومين المقبلين، مشددا بأنه لا يوجد هناك مبرر يدعو المفوضية للعد والفرز اليدوي.

وأضاف البدران: أن جهات سياسية مارست ضغوطا على موظفي مكتبنا في كركوك، كما أن هناك من تعرضوا للتهديد بالقتل من قبل تلك الجهات، ولدينا موظفون محتجزون وبحكم الرهائن في كركوك، لافتاً الى أن 186 محطة في كركوك لم ترسل نتائجها حتى الآن.

وطالب البدران الأجهزة الأمنية بالقيام بواجبها بحفظ حياة موظفي المفوضية وأعضائها، داعياً رئيس الوزراء الى توفير الحماية الكافية لمؤسسة الانتخابات وموظفيها واعضاء مجلس الموظفين.

وأكد: أن اجهزة التصويت اثبتت نجاحها وما يشاع عنها غير دقيق والهدف هو الضغط على مفوضية الانتخابات التي سخرت امكانتها كافة لضمان مشاركة اكبر عدد من الناخبين في عموم محافظات البلاد.

من جانبه أكد عضو مجلس المفوضين سعيد الكاكائي، أن لديه بعض الملاحظات بشأن إجراءات الاقتراع وأجهزة العد والفرز، داعياً أعضاء مجلس المفوضين إلى الاستجابة لشكوى وطلب الكيانات وتسليمها الصور الالكترونية لأوراق الاقتراع.

وقال الكاكائي في المؤتمر: إن لديه بعض الملاحظات على إجراءات الاقتراع وأجهزة العد والفرز، مبيناً أن مجمل الملاحظات تتعلق بإجراءات إعلان النتائج.

وأضاف: هناك شكوك وطعون حول نزاهة النتائج، مشيرا بالقول رفعنا مذكرة متكونة من ثلاث نقاط، لكن للأسف لحد هذا اليوم لم يرد أي جواب من مجلس المفوضية.


وفي سياق مرحلة ما بعد الانتخابات، اكد زعيم التيار الصدري السيد مقتدى الصدر، ان العراق مقبل على تشكيل حكومة تكنوقراط، مبينا ان هذه الحكومة ستكون باباً لرزق الشعب.

وقال السيد الصدر في تغريدة له على موقعه الرسمي في تويتر :\"لن تكون هناك “خلطة عطار”، مشددا بالقول “اننا مقبلون على تشكيل حكومة تكنوقراط تكون باباً لرزق الشعب ولا تكون منالاً لسرقة الأحزاب”، .


صحيفة المشرق من جانبها قالت انه وبعدَ أن كانت مفوضية الانتخابات قد أعلنت صباح أمس الأربعاء أنها ستعلن النتائج النهائية للانتخابات اليوم الخميس، عقدت وبشكل مفاجئ مساء أمس مؤتمراً صحفياً أعلنت خلاله تأجيل إعلان النتائج لمدة يومين، مؤكدة استمرار عمليات العد والفرز ومطابقة النتائج النهائية داخل محطات الاقتراع، .

الصحيفة قالت ان مفوضية الانتخابات العراقية، عقدت بشكل مفاجئ مؤتمراً صحفياً ضم ثلاثة من أعضائها، فضلاً عن رئيس دائرة المفوضين، رياض البدران، أعلن فيه عن تأجيل إعلان نتائج الانتخابات ليومين إضافيين، مؤكداً استمرار عمليات العد والفرز ومطابقة النتائج النهائية داخل محطات الاقتراع، في ظل اتهامات بـ(التلاعب في النتائج).

ونقلت الصحيفة عن رئيس الإدارة الانتخابية في مفوضية الانتخابات قوله: \"إن النتائج النهائية ستعلن خلال اليومين المقبلين\"، مبيناً: \"إن المفوضية تأخذ على عاتقها التحقق من كل الشكاوى التي طرحتها الكتل السياسية، وهناك ضغوط تواجهها بهذا الخصوص تؤثر في عملها\".

وتابع البدران: \"هناك العديد من الموظفين بمكتب كركوك وداقوق تعرضوا للتهديد بالقتل من قبل جهات سياسية معينة مارست ضغوطاً عليهم\"، مضيفاً: \"أرسلنا لجنة لم يسمح لها بأداء عملها أو جلب صناديق تدور حولها شكاوى جهات معينة\"، مضيفا: \"هناك موظفون بحكم الرهائن في مركز انتخابي بكركوك، ونطالب القائد العام للقوات المسلحة بحماية موظفينا\".


وعن تشكيل الحكومة المقبلة قالت صحيفة الصباح ان وجهات النظر تباينت بشأن موعد وشكل الحكومة المقبلة، فمع تأكيدات زعيم التيار الصدري السيد مقتدى الصدر، بان العراق مقبل على تشكيل «حكومة تكنوقراط»، يتوقع ائتلاف النصر الذي يتزعمه رئيس الوزراء حيدر العبادي، تأخر تشكيلها.

وتابعت الصحيفة ان محادثات تجري بين الكتل السياسية الفائزة بالانتخابات من اجل تقارب وجهات النظر، في ظل وجود شكوك حول النتائج التي اعلنتها المفوضية، مع الحرص على تحقيق مطالب الجماهير والالتزام بالتعهدات.

زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر،قال في تغريدة له على موقعه الرسمي في تويتر،»لن تكون هناك (خلطة عطار)»، مبينا «اننا مقبلون على تشكيل حكومة تكنوقراط تكون باباً لرزق الشعب ولا تكون منالا لسرقة الأحزاب».

واكد في تغريدة اخرى، «على الرغم من خلافاتنا.. فلنبحث عن مشتركاتنا ومن دون التنازل عن ثوابتنا.. اذن (فلنتحاور) لذا أدعو زعماء التحالفات الجديدة للاجتماع وبابي مفتوح ويدي ممدودة لأجل بناء عراقنا وتشكيل حكومة تكنوقراط نزيهة وأبويّة».
من جانبه، اوضح العضو بائتلاف النصر، عبد فيصل السهلاني في تصريح صحفي، ان «العملية الانتخابية سارت بشكل طبيعي وليس فيها مخالفات كبيرة».

وأضاف ان «المحادثات والنقاشات مستمرة وهنالك حوارات سياسية تجري» مؤكدا ان «الشعب يطالب بحكومة قوية خارجة عن موضوعة التوافقات والطائفية والعرقية وتشكل من اغلبية وتقابلها معارضة وهي عبارة عن حكومة ظل».
ولفت الى ان «تشكيل الحكومة سيتأخر بسبب تقارب نتائج الكتل وعدم حسمها لموضوعة الأغلبية داخل مجلس النواب ما قد يؤخر تشكيل الحكومة».

في هذه الاثناء، شدد رئيسا تحالف الفتح هادي العامري والحزب الديمقراطي الكردستاني مسعود بارزاني، على ضرورة الاسراع في تحقيق مطالب الجماهير.

وقال مكتب العامري في بيان: ان «رئيس تحالف الفتح هادي العامري تلقى اتصالا هاتفياً من رئيس الحزب الديمقراطي الكردستاني مسعود بارزاني، تحدثا خلاله حول نجاح الانتخابات، وضرورة الإسراع في تحقيق مطالب الجماهير التي تنتظر من جميع الكتل الالتزام بتعهداتها».

في السياق ذاته، اعلن وزير الدفاع الأميركي جيم ماتيس، أنه يحترم نتائج الانتخابات النيابية التي جرت السبت الماضي في العراق، وفق ما ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية.

واضاف، ان «الشعب العراقي أجرى انتخابات، وإنها عملية ديمقراطية في الوقت الذي شكك فيه أشخاص كثيرون في أن العراق يمكنه تولي مسؤولية نفسه».

اما المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية هيذر ناورت، فاوضحت بأن «الولايات المتحدة تعتقد أن بإمكانها الاستمرار في إقامة علاقات جيدة مع الحكومة العراقية المستقبلية./انتهى

تعليقات المشاهدين
لا توجد تعليقات
إضافة تعليق
ملاحظة : لطفا التعليق يخضع لمراجعة الإدارة قبل النشر
الأسم
البريد الإلكتروني
المشاركة (700 متبقي)
أبواب الموقع
أن الصراع في العراق هو الأكثر فتكا بالصحفيين على مدار العقود الماضية، إذ شهد مصرع 500صحفي و عامل إعلامي في كل مناطق العراق...
ان الصحفيين اذ يجودون باقلامهم فهم انما يجودون بارواحهم في سبيل ايصال الحقيقة الى طالبيها..
إضغط هنا نموذج تجديد هوية النقابة الإلكتروني
المقر العام: بغداد - كرادة مريم
برمجة و تصميم معهد الكفيل | جميع حقوق النشر محفوظة لنقابة الصحفيين العراقيين