جديد الموقع
صحف الخميس تولي اهتماما لاجتماع رئيسي الجمهورية والوزراء ..ولاستقبال رئيس مجلس القضاء الاعلى لنقيب الصحفيين العراقيين مؤيد اللامي.. ولقيادة الإطار التنسيقي حراكا نيابيا لعقد جلسة مكتملة النصاب للبرلمان صحف الاربعاء تتابع توجيه الكاظمي بمواصلة الاستماع لشكاوى المواطنين ومتابعتها..واعلان إدراج فقرة شمول المحاضرين بقرار 315 ضمن موازنة 2022 صحف اليوم تتابع نتائج حوارات البيت الكردي لاختيار مرشح لمنصب رئيس الجمهورية وحوارات الكتل السياسية للخروج من الازمة صحف الاحد تتابع قانون الدعم الطارىء للامن الغذائي وسبل حل الازمة السياسية الراهنة الصحف تهتم بامكانية تدخل الامم المتحدة لمعالجة الاوضاع في العراق .. و \"مفهوم السيادة الوطنية في فكر وتجربة العراق\" صحف الخميس تولي اهتماما لدعوة الكاظمي إلى تغيير واقع المنطقة الخضراء وإعادة بغداد إلى سابق عهدها..ولاحاطة بلاسخارت امام مجلس الامن الدولي بشأن اخر التطورات في العراق صحف الاربعاء تتابع التجاذبات السياسية واحراج المستقلين واختبار ثباتهم..وزيارة رئيس ممثلية حكومة اقليم كردستان في بغداد الى نقابة الصحفيين العراقيين صحف الثلاثاء تهتم بتاكيد الصدر عدم إعادة العراق لمربع المحاصصة والفساد وتتابع ازمة تشكيل الحكومة صحف اليوم تتابع حوارات الكتل السياسية للخروج من ازمة تشكيل الحكومة الصحف تهتم بتشكيل جبهة المستقلين واطلاقهم مبادرة جديدة لحل الازمة
أخبار نقابة الصحفيين العراقيين
صحف الثلاثاء تتابع الحوارات السياسية لتشكيل الحكومة
2022/05/10 عدد المشاهدات : 136

تابعت الصحف الصادرة اليوم الثلاثاء الحوارات السياسية لتشكيل الحكومة.

صحيفة الزوراء التي تصدر عن نقابة الصحفيين نقلت عن القيادي في الاتحاد الوطني الكردستاني، محمود خوشناو، قوله ”: ان “هناك مبادرات ومحاولات تصب في مصلحة الدولة العراقية لإخراجها من هذه الازمة والمنزلق، وجميع المبادرات في نظر مقدميها تصب في المصلحة العليا للدولة”..

واشار الى ان “مبادرة الاطار قريبة من منهاج الدولة في المرحلة المقبلة وفيها نقاط مهمة جدا وصراحة جميعنا لا نستطيع ان نقوم بشيء من دون العودة والحفاظ على التوازنات السياسية مع قراءة جيدة للخارطة الاجتماعية والسياسية للدولة”.
واضاف “كل هذه المبادرات هي للوصول الى التوافق لربما التوافق بين ثلاث فئات او خمس او اربع لكن كلها بالتالي هي توافق، لذلك يجب ان يتناغم مع النصوص الدستورية واقصد بذلك الثلثين على الاقل”.ودعا قائلا: “هذه المبادرات جميعها يجب ان تمزج بمبادرة واحدة وهذه المبادرة لا تتحقق من دون اجتماع على طاولة واحدة من دون شروط مسبقة لجميع الفرقاء السياسيين، وقبيل ذلك يجب ان نفتح باب هذا الاجتماع بانتخاب رئيس جمهورية يتمتع بتواصل مع جميع الاطراف، فعندما ذهب المشرع العراقي الى تحديد الثلثين اشار مبطناً الى ان رئيس الجمهورية يجب ان يكون محورا جامعا ولديه تواصل مع الفرقاء”، مشيرا الى ان “هذه الصفات موجودة في السيد برهم صالح بما له من علاقات مع السيد الصدر وكتلته ومع قوى الاطار وعزم والسيادة والنواب المستقلين والحركات الناشئة والاحزاب الكردية ما عدا الديمقراطي “.

ولفت الى ان “الحزب الديمقراطي الكردستاني يرى انها فرصة سياسية يحاول استثمارها للحصول على هذا المنصب بالاستقواء بسماحة السيد الصدر ودعواته التي تعد طبيعية وتصب في النظم السياسية لربما نتفق معها او نختلف”.

واوضح ان “التكلم عن المستقلين بأسلوب ربما يتقاطع مع رؤية المستقلين وفئاتهم خطأ كبير فهم اعلنوها صراحة واختاروا تجربة سياسية جديدة ويجب ان نعزز دورهم ونثمن مواقفهم ونجعلهم شركاء ولا يجوز ان يكون معيار وطنية المستقل هو حضور واكمال النصاب في البرلمان، فـ”الاستقلالية” هي معيارهم الوطني ومشاركتهم في بناء الدولة في المرحلة المقبلة وعدم الالتحاق بجهة على جهة اخرى لانهم بذلك لا يكونوا مستقلين “.

من جهته، قال النائب عن الحزب الديمقراطي الكردستاني، محما خليل،”: ان “مبادرة السيد الصدر بالتشاور وبالتنسيق مع حلفاءئ ضمن التحالف الثلاثي “انقاذ وطن” وهذه المبادرة تصب وفق المادة 76 دستوريا بإعطاء 15 يوما مدة للمستقلين لتشكيل الحكومة ونحن نؤيد اتفاقية الصدر”.

واضاف “أما مبادرة الاطار فلا تختلف عن سابقاتها سوى في الزمان وتغيير السيناريوهات والمطالب بشكل واخر”.واشار الى امكانية المستقلين تشكيل الحكومة “إذا كان لديهم برنامج، وإذا تواصلوا مع التحالف الثلاثي، وبقدرتهم على ذلك وهذه فرصة سانحة”، مبينا “حسب قربنا لمسنا ترحيبا من المستقلين لهذه المبادرة”.

واكد ان “الحل في عقد جلسة مجلس النواب وتشكيل حكومة اغلبية وطنية”، مختتما: “اليوم بعد هذه المبادرة يتبين للشارع العراقي مَن هو المعرقل والمعطل لحياة العراقيين والدستور”.


صحيفة الزمان من جانبها قالت ان تحالف انقاذ وطن والاطار التنسيقي ، ينتظران موقف النواب المستقلين من مبادرتي فك الانسداد خلال جلسة البرلمان ،المقرر عقدها غدا الاربعاء التي قد تشهد انعطافة في مجريات الاحداث ومفاجأت تسهم بانفراجة الازمة. بحسب مراقبين ،في وقت جدد قادة التحالف الثلاثي في إنقاذ الوطن،التمسك بما طرحه رئيس التيار الصدري مقتدى الصدر ،بشأن تشكيل الحكومة الجديدة.

وقال بيان ان (رئيس الحزب الديمقراطي الكردستاني مسعود البارزاني ،استقبل في مصيف صلاح الدين في اربيل ،رئيسي البرلمان محمد الحلبوسي وتحالف السيادة خميس الخنجر الى جانب رئيس الكتلة الصدرية النائب حسن العذاري ،حيث جرى مناقشة خطوات انهاء الانسداد السياسي الحاصل في العراق والتصويت على مشاريع القوانين المهمة، كذلك دعم مبادرة الصدر لتشكيل الحكومة الجديدة بمشاركة الاطراف المستقلة).

وأعلن تحالف من اجل الشعب ،دعمه لاي جهة مستقلة تشكل الحكومة وفقا لشروط محددة.وقال التحالف في مؤتمر مشترك انه (على المرشح الذي يتبنى تشكيل الحكومة ان يكون هو وكابينته الوزارية عراقيين وليسوا من مزدوجي الجنسية او من الاحزاب الشماركة بالعملية السياسية، وان يقدم برنامجا حكوميا واقعيا يلبي متطلبات الشعب).

بدوره، اكد عضو دولة القانون عارف الحمامي، ان الاطار التنسيقي يدعم بقوة مرشح المستقلين لتشكيل الحكومة.

وقال في تصريح امس ان ( الكرة أصبحت الآن في ملعب المستقلين، ونأمل أن تتكون لديهم رؤية للاوضاع يوم غد الأربعاء).
، واضاف (ندعم بقوة مرشح المستقلين لتشكيل الحكومة، وإن أرادت كتلة بعينها أن تصبح معارضة، فهذا رأيها واختيارها)، .
وتابع ان (كل الأطراف تعلم بأنها غير قادرة لوحدها على تشكيل الحكومة، ويجب أن يكون هناك منفذا سياسيا لإنهاء حالة الانسداد الحالية)، ومضى الى القول ان (المستقلين يرحبون بالمبادرتين كلتيهما، لكن يجب أن تدعمهم الكتلة الشيعية الأكبر، وهذه الكتلة هي التيار و التنسيقي، لكن رئيس الوزراء سيكون من المستقلين).

من جانبه ، قال النائب المستقل ياسر وتوت في تصريح امس إن (كتلة المستقلين قد توافق على مبادرة التنسيقي التي طرحها مؤخرا،كونها اتاحت لهم الفرصة بتقديم شخصية لرئاسة الوزراء، لذا فإن أعضاء الكتلة يقفون مع تطبيقها، على أمل حسم باقي المناصب خلال المرحلة المقبلة).
واجتمع في بغداد اول امس، اكثر من اربعين نائبا مستقلا .

وقال مصدر ان (الاجتماع حضرته كتل امتداد واشراقة كانون والعراق المستقل وصوت المستقلين وبعض النواب الاخرين، وغائب عنهم رئيس حركة الجيل الجيل الجديد النيابية سروة عبد الواحد ،حيث تم مناقشة مبادرتي التيار والاطار للازمة الراهنة)، .

واضاف ان (المستقلين سيقومون بكتابة بيان موحد بشأن ما جرى الاتفاق عليه نهاية هذا الاسبوع)، .
واشار الى ان (المجتمعين وافقوا على قبول مبادرة الاطار والتيار لتشكيل الحكومة وفق شروط سيضعها المستقلون في اختيار رئيس الوزراء وبقية الوزارات مع مراعاة المكونات الاخرى من الشعب في الكابينة الجديدة،كما سيتم طرح اكثر من شخصيه مستقلّة للأستيزار ومن داخل الوزارة وفق معايير الخبرة والتدرج الوظيفي)، واستدرك (اذا تمت موافقة الاطراف على الشروط ،فإنه سيتم المضي في تشكيل الحكومة المقبلة).

صباح الصباح تناولت الاجتماع الذي عقده امس المجلس الوزاري للامن الوطني ونقلت عن رئيس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة مصطفى الكاظمي،قوله في الاجتماع: إن هناك من يتجاوز على القانون باسم عشائرنا الكريمة وهو لا ينتمي لها، مشدداً على ضرورة أن تقوم مديرية شؤون العشائر في وزارة الداخلية بواجباتها الأساسية في ما يتعلق بفض النزاعات والحد من بعض الممارسات العشائرية الدخيلة، في حين وجَّه بوضع ستراتيجية جديدة للقضاء على تجارة المخدرات.

وأشاد الكاظمي، في الاجتماع، بجهود القوات الأمنية في نجاح الخطة الأمنية لشهر رمضان وعيد الفطر، وتمكنها من إحباط خطط الإرهاب في استهداف المدنيين والأسواق التجارية عبر العديد من الانتحاريين الذين ألقي القبض عليهم.

ولفت إلى أنَّ العراق واجه تحديات كبيرة وظروفاً صعبة، وقد نجحنا في ملفات بينما ما زالت هناك ملفات أخرى تحتاج إلى المزيد من العمل والجهد، مشيراً إلى استمرار العمليات العسكرية لملاحقة عصابات داعش الإرهابية، وتحقيق أهدافها في استهداف قادتها وبقايا فلولها.

وشدَّد القائد العام للقوات المسلحة على ضرورة الحفاظ على هيبة الدولة، ووجَّه بأن تكون الإجراءات حازمة إزاء التجاوزات ومحاولات خرق القانون، مبيناً أنَّ هناك تحديات كبيرة يشهدها البلد ولاسيما خلال هذه المدة الانتقالية التي تزداد فيها مساحة التجاوزات.
وجدّد التوجيهات السابقة بشأن الحفاظ على الأمن والاستقرار، ومنع التجاوزات، وعدم التراخي في فرض هيبة الدولة وسيادة القانون، ورفض أي تجاوز على المؤسسة الأمنية وعلى منتسبي قواتنا البطلة، متوعداً باتخاذ إجراءات قانونية مشددة وصارمة بحق المتجاوزين.
وأثنى الكاظمي على الجهود الكبيرة التي تبذلها الأجهزة الأمنية في ملاحقة عصابات المخدرات، ووجّه بوضع ستراتيجية جديدة للقضاء على تجارتها، وتدارس تشكيل جهاز خاص بصلاحيات واسعة لملاحقة تجارها.

وخلال مناقشة الوضع الأمني في المحافظات، وواقع مديريات الشرطة فيها، أصدر القائد العام للقوات المسلحة عدداً من التوجيهات التي من شأنها تحسين الأداء الأمني بالمحافظات.

تعليقات المشاهدين
لا توجد تعليقات
إضافة تعليق
ملاحظة : لطفا التعليق يخضع لمراجعة الإدارة قبل النشر
الأسم
البريد الإلكتروني
المشاركة (700 متبقي)
أبواب الموقع
أن الصراع في العراق هو الأكثر فتكا بالصحفيين على مدار العقود الماضية، إذ شهد مصرع 500صحفي و عامل إعلامي في كل مناطق العراق...
ان الصحفيين اذ يجودون باقلامهم فهم انما يجودون بارواحهم في سبيل ايصال الحقيقة الى طالبيها..
إضغط هنا نموذج تجديد هوية النقابة الإلكتروني
المقر العام: بغداد - كرادة مريم
برمجة و تصميم معهد الكفيل | جميع حقوق النشر محفوظة لنقابة الصحفيين العراقيين