جديد الموقع
صحف اليوم تهتم بتكريم نقيب الصحفيين رئيس اتحاد الصحفيين العرب مؤيد اللامي بجائزة الرواد وتتابع الحراك السياسي لتشكيل الحكومة الصحف تتابع الاحداث المتوقعة بذكرى انتفاضة تشرين والموعد المتوقع لانعقاد البرلمان الصحف تهتم بتفشي ظواهر الابتزاز الالكتروني والعنف الاسري والمخدرات وارتفاع معدلات الفقر صحف اليوم تتابع المشهد السياسي واجتماعات الجمعية العامة للامم المتحدة صحف اليوم تتابع الازمة السياسية وامكانية عقد جلسة للبرلمان وتهتم بشكاوى المواطنين من ارتفاع اسعار المستلزمات الدراسية الصحف تتابع التطورات المتوقعة ما بعد زيارة الاربعين وزيارة الوفد السياسي المرتقبة للسيد الصدر صحف اليوم تهتم بآلية صرف الأموال للمشاريع في ظل غياب مشروع قانون الموازنة وبوضع بوابات حديدية على بعض جسور بغداد الصحف تواصل متابعة تطورات الازمة السياسية وتتحدث عن احتمال التصعيد صحف اليوم تتابع مبادرات حل الازمة السياسية ومشكلة اصحاب العقود الصحف تتابع تطورات الشد والجذب بين التيار والاطار وتداعيات عدم اقرار الموازنة
أخبار نقابة الصحفيين العراقيين
الصحف تتابع التطورات المتوقعة ما بعد زيارة الاربعين وزيارة الوفد السياسي المرتقبة للسيد الصدر
2022/09/19 عدد المشاهدات : 69

 تابعت الصحف الصادرة في بغداد اليوم الاثنين ، التاسع عشر من ايلول ، التطورات المتوقعة في مرحلة مابعد الزيارة الاربعينية ، وزيارة الوفد السياسي المشترك لزعيم التيار الصدري السيد مقتدى الصدر ، وقضايا اخرى ..

عن الموضوع الاول قالت صحيفة / الزوراء / التي تصدر عن نقابة الصحفيين العراقيين :\" تترقب الاوساط السياسية والعراقيون المرحلة التي تعقب الزيارة الاربعينية وسط توقعات بأنها ستكون (حاسمة ) في انهاء الأزمات او استفحالها، بناءً على توجه قادة الكتل السياسية أما إلى التهدئة أو التصعيد\".

واضافت :\" يتوقع الساسة والمواطنون العراقيون أن تشهد الأيام المقبلة تحركات مكثفة بين الفرقاء السياسيين من أجل الوصول إلى حل، باعتبار أن الدستور العراقي وما صدر عن المحكمة الاتحادية – برد دعوى حل البرلمان - دق الجرس للكتل السياسية بضرورة تشكيل الحكومة واستئناف جلسات مجلس النواب\"، مشيرة الى :\" ان نحو 190 نائبا في البرلمان يطالبون بعودة جلسات مجلس النواب، بعد جمعهم تواقيع بهذا الخصوص وتقديمها إلى رئيس مجلس النواب، محمد الحلبوسي \".

وعن اختيار مرشح لرئاسة الجمهورية ، قال عضو مجلس النواب القيادي في الحزب الديمقراطي الكردستاني، شيروان الدوبرداني، في تصريح للصحيفة :\" ان الاكراد سيدخلون الى جلسة انتخاب رئيس الجمهورية بمرشح واحد\".

واضاف:\" ان التنسيق والتفاوض من قبل لجنة التفاوض في الحزب الديمقراطي الكردستاني مستمران مع الاتحاد الوطني للتوصل لاتفاق على مرشح واحد، وفي النهاية سيدخل الحزبان بمرشح واحد يمثل الكرد لمنصب رئيس الجمهورية\".

لكن ريزان شيخ دلير، مستشارة المكتب السياسي لحزب الاتحاد الوطني الكردستاني، قالت للصحيفة :\" حتى الآن لا يوجد أي اتفاق بين الحزبين الديمقراطي الكردستاني والاتحاد الوطني الكردستاني للدخول بمرشح واحد الى جلسة انتخاب رئيس الجمهورية\".

واضافت:\" ان كل حزب ما زال متمسكا بمرشحه\"|، مستبعدة حصول اتفاق بين الحزبين حول مرشح منصب رئيس الجمهورية
.

فيما نقلت / الزوراء / عن عضو الاتحاد الوطني الكردستاني احمد الهركي :\" ان ملف رئاسة الجمهورية، ورغم الأجواء الايجابية بين الاتحاد الوطني والديمقراطي الكردستاني، إلا أنه لا يوجد أي اتفاق رسمي بين الحزبين إلى الآن حول شخصية معينة\".

وأضاف: \" خلال الفترة المقبلة سنرى ما هو السيناريو الأمثل الذي سيفضي عنه حسم ملف رئاسة الجمهورية وفق الاستحقاقات الدستورية والقانونية\".

ضمن هذا السياق ، قالت صحيفة / الزمان / :\" بحسب مراقبين فإنه على ما يبدو ان الهدنة بين الاطار التنسيقي والتيار الصدري لم تحقق وجهات نظرٍ متقاربة بين الخصوم ،والتعقيد مازال يخيم على مواقف وتصريحات اغلب الكتل |، مما يؤشر ان الازمة قد تبدأ عن قريب بفصلٍ جديد من المناورات والشارع، هو ورقة الضغط التي تُزج بقصد او من دون قصد في معترك السياسة والخلافات\".

واكد المراقبون ، بحسب الصحيفة ، انه :\" مع اقتراب موعد احياء ذكرى احتجاجات تشرين واحتمالية عودة الاحتجاجات الصدرية بالتزامن معها، مساعد وزير الخارجية الامريكي لشوون العراق وايران جافيتر اكدت انه ليس من حق حكومة الولايات المتحدة او اي كيان اخر التدخل في تشكيل الحكومة ، ما يفسر ان الجانب الامريكي حتى اللحظة اكتفى فقط بالدعوة الى الحوار لتجنب اي منزلق قد يقود البلاد الى منعطفات اخطر مما حدث قبل اسابيع \".

وتابعت / الزمان / :\" من المقرر ،أن يزور وفد سياسي مشترك ،رئيس التيار الصدري مقتدى الصدر في الحنانة ،للتفاهم على ادارة مرحلة ما قبل اجراء الانتخابات المبكرة وحل البرلمان\".

واشارت الى قول النائب عن الحزب البديمقراطي الكردستاني محما خليل :\" ان الصدر وافق على استقبال وفد يضم الديمقراطي الكردستاني وتحالفي السيادة والفتح ،للبحث في المبادرة الرامية لإخراج العراق من الانسداد\".

واضاف :\" ان الصدر ليس لديه اعتراض على عدد من بنود المبادرة، لكنه لا يزال يرفض البعض الآخر منها، والخلاف قائم على طريقة العمل على إجراء انتخابات مبكرة، والتمديد لحكومة تصريف الأعمال الحالية أو تشكيل حكومة جديدة\".

واوضح خليل :\" ان المبادرة الحالية مختلفة عن سابقاتها لأن الأطراف موافقة على إجراء انتخابات مبكرة، والكل موافق على تشكيل حكومة مؤقتة ثم إجراء الانتخابات ، لكنها ليست متفقة على القانون الذي سيعتمد في إجراء تلك الانتخابات\".

صحيفة / الصباح / التي تصدر عن شبكة الاعلام العراقي ، من جانبها قالت :\" ظهرت مــرة أخـرى للواجهة عملية التنسيق بــين أطــراف\"التحالف الثلاثي\" الــذي كـان عقده قد انفرط قبل قرابة 3 أشهر عقب استقالة الكتلة الصدرية\".

وقــال عضو مجلس الــنــواب عـن تحالف الــســيــادة، كـريـم أبــو ســـودة فــي حديث لـــ /الــصــبــاح/ :\" بـعـد اكـتـمـال زيــارة أربــعــيــنــيــة الإمــــــام الــحــســين (عـلـيـه الـسـلام) بــدأ العمل على رســم خطوات الـتـفـاهـمـات بــين (الـتـحـالـف الـثـلاثـي) الــذي يضم السيد الـصـدر والحلبوسي وبـارزانـي \".

وأوضح أن \"الوفد سيحمل رسالة واضحة للسيد الصدر بدعوته للجلوس على طاولة حوار واحـدة والاتفاق على مبادئ تشكيل الحكومة المقبلة، وعرض كل المعطيات التي وصل لها البلد ولاسيما دعوة حل البرلمان\".

ونقلت الصحيفة عن عضو ائتلاف دولة القانون المنضوي فـي الإطــار التنسيقي، عباس الشبكي قوله :\" القضاء العراقي حسم الموقف وقال (لا انتخابات مبكرة إلا بعودة مجلس الـنـواب للعمل) وبالتالي أشار بصورة علنية إلى استكمال جلسات مجلس الــنــواب\".

وأضـــاف:\" ان بعض الكتل السياسية التي كانت تنادي بحل مجلس النواب وصلت إلى قناعة تامة بأنه لا يمكن تنفيذ هذا المطلب إلا بعودة المجلس لعقد جلساته\".

ورجـح الشبكي أن تعقد الجلسة المرتقبة في الأيام القليلة المقبلة، موضحاً أن نتائج الجلسات وما ستتمخض عنه ستحدد مسار العملية السياسية ومستقبل البرلمان، واصفاً الجلسة المرتقبة بأنها من أجل \"لملمة الأوراق السياسية المبعثرة\" وسماع رأي النواب من كل الكتل السياسية بما يخص الأوضاع التي مر ويمر بها البلد، بينما ستكون الجلسة الثانية التي ستعقبها \"لحسم منصب رئيس الجمهورية \"

تعليقات المشاهدين
لا توجد تعليقات
إضافة تعليق
ملاحظة : لطفا التعليق يخضع لمراجعة الإدارة قبل النشر
الأسم
البريد الإلكتروني
المشاركة (700 متبقي)
أبواب الموقع
أن الصراع في العراق هو الأكثر فتكا بالصحفيين على مدار العقود الماضية، إذ شهد مصرع 500صحفي و عامل إعلامي في كل مناطق العراق...
ان الصحفيين اذ يجودون باقلامهم فهم انما يجودون بارواحهم في سبيل ايصال الحقيقة الى طالبيها..
إضغط هنا نموذج تجديد هوية النقابة الإلكتروني
المقر العام: بغداد - كرادة مريم
برمجة و تصميم معهد الكفيل | جميع حقوق النشر محفوظة لنقابة الصحفيين العراقيين