جديد الموقع
الصحف تتابع تداعيات التدخل التركي في سوريا وردود الافعال عليه والمخاوف من آثاره ونتائجه صحف الخميس تتناول دعوتي عبد المهدي باطلاق حزمة اصلاحات لدحر الفساد ..وبرهم صالح الى ضبط النفس واجراء اصلاحات ضرورية مؤيد اللامي يطالب الحكومة باتخاذ اجراء سريع لتوفير فرص عمل للخريجين صحف الاربعاء تهتم بتظاهرات امس احتجاجا على سوء الخدمات وتفشي الفساد والبطالة نقيب الصحفيين العراقيين مؤيد اللامي يزور ساحة التحرير اصابة مصور صحفي بنيران القوات الامنية في ساحة التحرير اللامي : لايوجد قطاع خاص حقيقي واستثمار في العراق اللامي يطالب الحكومة بتوفير مليون فرصة عمل للخريجين وغيرهم صحف الثلاثاء تتناول اتهام عبد المهدي لاسرائيل بالهجمات على مواقع للحشد الشعبي ..وتعزية مؤيد اللامي للاسرة الصحفية الفلسطينية بوفاة نقيبها في تغريدة له ..نقيب الصحفيين العراقيين مؤيد اللامي يدعو الى تقديم شكوى رسمية الى مجلس الامن لادانة اسرائيل وإجبارها بالتعويض للعراق
أخبار نقابة الصحفيين العراقيين
صحف الثلاثاء تتناول اتهام عبد المهدي لاسرائيل بالهجمات على مواقع للحشد الشعبي ..وتعزية مؤيد اللامي للاسرة الصحفية الفلسطينية بوفاة نقيبها
2019/10/01 عدد المشاهدات : 69

بغداد/  تناولت صحف الثلاثاء الصادرة اليوم اتهام رئيس الوزراء عادل عبد المهدي إسرائيل بالهجمات على مواقع للحشد الشعبي ..وتعزية رئيس اتحاد الصحفيين العرب نقيب الصحفيين العراقيين مؤيد اللامي للاسرة الصحفية الفلسطينية بوفاة نقيبها الاسبق نعيم الطوباسي.


فقد قالت صحيفة الصباح الجديد ان رئيس الوزراء عادل عبد المهدي اتهم إسرائيل بالهجمات على مواقع للحشد الشعبي ، مشيرا الى ان لا احد يريد الحرب في المنطقة سواها\".
.
واضافت الصحيفة ان هذا الاتهام الذي أورده عبد المهدي في تصريحات لقناة الجزيرة امس الاثنين ستبث لاحقا حسب موقعها الالكتروني،يعد اول اتهام رسمي صريح ومباشر من بغداد لإسرائيل بضلوعها في تلك الهجمات التي تسببت بلغط محلي وعربي ودولي كبير\".

وتابعت الصحيفة ان القناة نقلت عن عبد المهدي قوله: ”التحقيقات في استهداف بعض مواقع الحشد تشير إلى أن إسرائيل هي من قامت بذلك\".

وكان الحشد الشعبي اتهم إسرائيل مرارا بالمسؤولية عن الطائرات المسيرة التي قصفت قواعد ومخازن سلاح خاصة به بما في ذلك هجومين أسفرا عن مقتل بعض مقاتليه...وامتنعت إسرائيل عن التعليق رسميا على تصريح عبد المهدي حتى ساعة اعداد هذا التقرير، وهي التي لمح رئيس حكومتها بنيامين نتنياهو الشهر الماضي إلى احتمال ضلوع إسرائيل\".
.
واشارت الصحيفة الى قول عبد المهدي الذي زار السعودية الأسبوع الماضي لقناة الجزيرة\" إنه يعتقد أن “المملكة تسعى الى السلام” في إشارة إلى التوتر المتصاعد بين الرياض وطهران في أعقاب هجوم على منشأتي نفط سعوديتين تتهم السعودية والولايات المتحدة ودول اوربية، إيران بالمسؤولية عنه\".
.
واكدت الصحيفة على دعوة رئيس الوزراء، إلى ضرورة ابعاد شبح الحرب عن المنطقة، مؤكدا أن لا احد يريد حربا فيها باستثناء إسرائيل قائلا:” يجب إبعاد شبح الحرب عن المنطقة”، مضيفا أن “الجميع يتحدث عن قبوله بالمفاوضات لحل الأزمة” ومؤكدا أن “الكثير من المؤشرات تدل على ألا أحد يريد حربا في المنطقة باستثناء إسرائيل\".
”.
وبشأن زيارته إلى السعودية وما اثير بشأنها، اشارت الصحيفة الى تاكيد عبد المهدي أن «زيارتي للسعودية كانت من أجل التهدئة وهذا يعني أن هناك استعدادا لتقديم تنازلات وفتح ملفات كانت مغلقة»، من دون ان يوضح ماهية تلك التنازلات والملفات المغلقة\".
.

وفي موضوع اخر قالت صحيفة كل الاخبار ان النائب عن تحالف سائرون مضر الازيرجاوي، اكد امس الاثنين، أن موضوع استقالة وزير الصحة علاء العلوان لم تحسم بعد، ومازال البرلمان ينتظر الجواب النهائي بهذه القضية، لافتاً الى ان رئيس الوزراء عادل عبد المهدي سيكون على عاتقه اختيار شخصية اخرى مستقلة لمنصب وزير الصحة في حال حسم استقالة العلوان.

ونقلت الصحيفة عن الازيرجاوي قوله ان “مجلس النواب لم يحصل على جواب نهائي من وزير الصحة علاء العلوان بشأن استقالته من عدمها، على الرغم من التصريحات التي يتم تداولها في الاعلام ولكن الى يومنا هذا لايوجد شيء رسمي”.مضيفا ان “الوزارات المستقلة تحسم من خلال رئيس الوزراء، حيث يتكفل عبد المهدي بتقديم الشخصية التي يجدها كفوءة للوزارة المعنية ليقوم البرلمان بدوره في التصويت بالقبول او الرفض، واحدها وزارة الصحة”.

واشارت الصحيفة الى تاكيده ان “وزير الصحة قدم استقالته وسافر الى خارج البلاد، بسبب ارتباطه بعمل اخر في منظمة الصحة العالمية”، لافتاً الى ان “وزير الصحة حاول احداث التغيير في الوزارة، لكن البلد متخلف صحياً ولم يواكب التطور العالمي، وبالتالي فأن الوزير وجد تركة ثقيلة ومشاكل، لذلك ذهب باتجاه الاستقالة\".

الى ذلك قالت صحيفة الزوراء التابعة لنقابة الصحفيين العراقيين ان رئيس اتحاد الصحفيين العرب نقيب الصحفيين العراقيين مؤيد اللامي،قدم التعزية للاسرة الصحفية الفلسطينية بوفاة نقيبها الاسبق نعيم الطوباسي، لافتا إلى أن الفقيد قاد النضال الإعلامي الفلسطيني في أحلك الظروف التي تمر بها القضية الفلسطينية، ورحيله يعد خسارة كبيرة للإعلام العربي حيث كانت بصمته في مجابهة الآلة الإعلامية الإسرائيلية.

ونقلت الصحيفة عن اللامي في بيان قوله: انتقل إلى رحمة الله فجر، أمس،الاول المرحوم الأستاذ نعيم الطوباسي نقيب الصحفيين الفلسطينيين الأسبق والأمين المساعد للاتحاد العام للصحفيين العرب الأسبق بعد صراع طويل مع المرض، موضحا أنه كان المنسق العام للقوى الوطنية الموحدة في الانتفاضة الفلسطينية الأولى وقضى زهرة شبابه في سجون الاحتلال.

وركزت الصحيفة على قول اللامي: أن الفقيد عمل مستشارا إعلاميا خاصا للرئيس ياسر عرفات، وعضوا في المجلس المركزي لمنظمة التحرير الفلسطيني، وقاد النضال الإعلامي الفلسطيني في أحلك الظروف التي تمر بها القضية الفلسطينية، مؤكدا أن أن رحيل الطوباسي يعد خسارة كبيرة للإعلام الفلسطيني والعربي حيث كانت بصمته في مجابهة الآلة الإعلامية الإسرائيلية ومقاومته التطبيع واضحة في المحافل الإعلامية الدولية والعربية \"

وفي موضوع اقتصادي قالت صحيفة الزمان/طبعة العراق/ ان الخبير الاقتصادي عبد الحسين المنذري عد اعفاء المكلفين من المخالفات الضريبة تشجيعاً على اعادة ترتيب اوضاع المتخلفين عن التسديد ويمكن الحكومة من الحصول ايراداتها السنوية .

وركزت الصحيفة على تاكيد المنذري ان (هذا الاجراء تقوم به الكثير من الدول عندما تكون هناك ازمة اقتصادية ، حيث يساعد على اعادة ترتيب حسابات هؤلاء الاشخاص والمضي نحو تسديد ما بذمتهم للدولة من مستحقات مالية مضيفا ان (الاعفاء سيخدم شريحة واسعة من المكلفين وسيحقق ايرادات مالية للدولة ويمنع التهرب الضريبي)، مبينا ان (الخطوة تسهم بحل الاشكاليات بين المالية وهيئة الضرائب بعدها اجراءً تنظيمياً يمكن الدولة من الحصول على مستحقاتها المفروضة على المكلفين بالضريبة سنويا).

وكان مجلس النواب قد اصدر عفوا على المخالفات الضريبة واعفاء المكلف من جميع العقوبات المالية ./انتهى

تعليقات المشاهدين
لا توجد تعليقات
إضافة تعليق
ملاحظة : لطفا التعليق يخضع لمراجعة الإدارة قبل النشر
الأسم
البريد الإلكتروني
المشاركة (700 متبقي)
أبواب الموقع
أن الصراع في العراق هو الأكثر فتكا بالصحفيين على مدار العقود الماضية، إذ شهد مصرع 500صحفي و عامل إعلامي في كل مناطق العراق...
ان الصحفيين اذ يجودون باقلامهم فهم انما يجودون بارواحهم في سبيل ايصال الحقيقة الى طالبيها..
إضغط هنا نموذج تجديد هوية النقابة الإلكتروني
المقر العام: بغداد - كرادة مريم
برمجة و تصميم معهد الكفيل | جميع حقوق النشر محفوظة لنقابة الصحفيين العراقيين