جديد الموقع
صحف الثلاثاء تهتم بقرار نقابة الصحفيين قبول انتماء خريجي كليات الإعلام ومنحهم عضوية وهوية النقابة نقابة الصحفيين العراقيين تقرر قبول انتماء خريجي كليات الإعلام ومنحهم عضوية وهوية النقابة الصحف تتابع مساعي تشريع قانون الانتخابات الجديد وملفات زيارة الكاظمي لواشنطن الصحف تتابع حجم المساعدات العراقية للبنان .. والموقف القانوني من حل البرلمان صحف الاربعاء تهتم بترحيب رئيس الجمهورية باعلان الكاظمي اجراء الانتخابات المبكرة صحف الخميس تتابع لقاء الكاظمي مع بلاسخارت..واستمرار العمليات العسكرية ضد داعش.. وترقبُ الاوساط النيابية استكمال قانون الانتخابات الجديد صحف الاربعاء تهتم باجراءات الحكومة لمكافحة الفساد وتداعيات ازمة الكهرباء صحف الثلاثاء تهتم بتاكيد الكاظمي ان سوء الإدارة والفساد أوصلا الكهرباء لهذا الوضع الصحف تتابع الجدل حول امكانية اجراء الانتخابات ..وتظاهرات الاحتجاج على تردي الكهرباء الصحف تتابع استرداد الاموال العراقية المهربة .. وتحرير الناشطة الالمانية
أخبار نقابة الصحفيين العراقيين
خبر اغتيال الخبير الستراتيجي هشام الهاشمي يتصدر اهتمامات صحف الثلاثاء ..ودعوات للاقتصاص من القتلة والمجرمين بغداد/ اولت صحف الثلاثاء الصاد
2020/07/07 عدد المشاهدات : 195

بغداد/ اولت صحف الثلاثاء الصادرة اليوم اهتماما لخبر اغتيال الخبير الستراتيجي هشام الهاشمي مساء أمس في بغداد، وادانة رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، الاعتداءات التركية على العراق ومطالبته بوقفها فورا.


فقد قالت صحيفة الصباح شبه الرسمية التابعة لشبكة الاعلام العراقية أن الرئاسات الثلاث، الجمهورية والوزراء والنواب،ادانت العملية الاجرامية التي راح ضحيتها الخبير الستراتيجي هشام الهاشمي مساء أمس في بغداد، وبينما نعت بعثة الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي رحيل الخبير الستراتيجي، عزى مجلس الأمناء ورئيس شبكة الإعلام العراقي، باستشهاد الهاشمي.
.
واضافت الصحيفة ان الفقيد اغتيل مساء أمس الاثنين أمام منزله في بغداد على يد مجموعة من المجرمين، بينما أمر رئيس الوزراء بإعفاء قائد الفرقة الأولى في الشرطة الاتحادية، المسؤول عن منطقة الحادث، من مهام عمله.وذكر رئيس الجمهورية برهم صالح، أن «حادثة اغتيال هشام الهاشمي جريمة “خسيسة” تستهدف الإنسان العراقي».

ونقلت الصحيفة عن صالح في تغريدة له على “تويتر قوله” أن “اغتيال الهاشمي على يد خارجين عن القانون، جريمة خسيسة تستهدف الانسان العراقي وحقه في الحياة الحرة الكريمة، وتستهدف القيم التي ارتضيناها للوطن في ما بعد حقبة الاستبداد\".
”.
وتابعت الصحيفة بدوره، توعد رئيس الوزراء، مصطفى الكاظمي، بملاحقة المجرمين الذين اغتالوا الهاشمي.وقال الكاظمي في بيان صحفي “تلقينا ببالغ الحزن والأسف، نبأ استشهاد الخبير الستراتيجي، هشام الهاشمي، رحمه الله تعالى، الذي اغتيل على يد مجموعة مسلحة خارجة عن القانون مشيرا الى أن “الفقيد كان من صنّاع الرأي على الساحة الوطنية، وكان صوتاً مسانداً لقواتنا البطلة في حربها على عصابات داعش، وساهم كثيراً في إغناء الحوارات السياسية والأمنية المهمة متوعدا بملاحقة القتلة لينالوا جزاءهم العادل\".
.
واوضحت الصحيفة كما أدان رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي، اغتيال الهاشمي وقال في بيان صحفي: « في الوقت الذي ندين فيه العمل المشين والغادر الذي طال الخبير الأمني هشام الهاشمي على أيدي مسلحين مجهولين؛ ندعو الجهات الحكومية المسؤولة إلى الكشف عن التحقيقات للرأي العام، وبيان الجهات المتورطة بهذا العمل الجبان بشكل عاجل، ولا سيما بعد تكرار حالات الخطف والاغتيال لعدد من الشخصيات والأصوات الوطنية».مشددا على ضرورة أن تكون “الأجهزة الأمنية على قدر المسؤولية المنوطة بها، وأن تضع حداً للخارجين عن القانون والعابثين بأمن المواطنين.
”.
الى ذلك قالت صحيفة الزوراء التابعة لنقابة الصحفيين العراقيين ان مصدرا أمنيا افاد، باغتيال الخبير الأمني هشام الهاشمي،امس الاثنين، على يد مسلحين مجهولين في العاصمة العراقية بغداد.

ونقلت الصحيفة عن المصدر قوله: إن مجموعة مسلحة تستقل دراجتين ناريتين أطلقت النار على الخبير الأمني هشام الهاشمي أمام منزله في منطقة زيونة، ما أدى لإصابته بعدة إطلاقات نارية من منطقة البطن وصولاً إلى الرأس مضيفا أن الهاشمي فارق الحياة في مستشفى ابن النفيس، إذ نقل إلى هناك إثر إصابته بجروح بليغة خلال الهجوم.


وبشان الاعتداءات التركية المتكررة على الاراضي العراقية قالت صحيفة الزمان/ طبعة العراق/ان رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي،دان الاعتداءات التركية على العراق وطالب بوقف فوري، كاشفا عن تسليم الحكومة التركية رسالتي احتجاج رسميتين شديدتي اللهجة.

واوردت الصحيفة بيانا للناطق باسم رئيس مجلس الوزراء اكد فيه ان (القوات التركية تقوم منذ مدة باعتداءات متكررة تجاه الأراضي العراقية، نرفض وندين بشدة هذه الأعمال التي تسيء للعلاقات الوثيقة، الراسخة وطويلة الأمد بين الشعبين الصديقين) مضيفا (نطالب بالوقف الفوري لهذه الاعتداءات، التي تسيء للسلم الإقليمي، فضلاً عمّا تشكله من اعتداء على السيادة والأرواح والممتلكات العراقية).

وركزت الصحيفة على قول أحمد ملا طلال إن (الحكومة العراقية سلّمت سفير الجمهورية التركية لدى بغداد رسالتي احتجاج رسميتين، شديدتي اللهجة، وتؤكد أنها ستلجأ ضمن إطار القانون والمواثيق الدولية لتثبيت حق العراق في رفض هذه الاعتداءات ووقفها)، محمّلا (الجانب التركي المسؤولية القانونية والأخلاقية عن كلّ ما يقع من خسائر بشرية ومادية، بالإضافة الى ما يمثله التجاوز والاعتداء من انتهاك لسيادة العراق واستقراره ووحدة أراضيه وأمن شعبه).

وشددت الصحيفة على تاكيده إن (المجتمع الدولي مدعو بهذه المناسبة الى اتخاذ خطوات من شأنها تعزيز الاستقرار في المنطقة، وإسناد حق العراق السيادي في حماية أراضيه وحفظ سلامة شعبه)./انتهى

تعليقات المشاهدين
لا توجد تعليقات
إضافة تعليق
ملاحظة : لطفا التعليق يخضع لمراجعة الإدارة قبل النشر
الأسم
البريد الإلكتروني
المشاركة (700 متبقي)
أبواب الموقع
أن الصراع في العراق هو الأكثر فتكا بالصحفيين على مدار العقود الماضية، إذ شهد مصرع 500صحفي و عامل إعلامي في كل مناطق العراق...
ان الصحفيين اذ يجودون باقلامهم فهم انما يجودون بارواحهم في سبيل ايصال الحقيقة الى طالبيها..
إضغط هنا نموذج تجديد هوية النقابة الإلكتروني
المقر العام: بغداد - كرادة مريم
برمجة و تصميم معهد الكفيل | جميع حقوق النشر محفوظة لنقابة الصحفيين العراقيين