جديد الموقع
صحف اليوم تهتم بجلسة البرلمان لانتخاب رئيسه وتتابع زيارة السوداني لمشروع جسر غزة الصحف تهتم بتوقيع عقد مشروع مصفى الفاو والعمل على تحقيق الاكتفاء الذاتي من الطاقة صحف الاربعاء تولي اهتماما لقرارات مجلس الوزراء.. ولتثمين العراق جهود /أونروا/ وتاكيد مساندتها في تخفيف معاناة الفلسطينيين نقابة الصحفيين العراقيين تحدد الموعد النهائي لاستلام استمارات المكافآت الصحف تهتم باحياء الذكرى السنوية لاستشهاد السيد الصدر ونجليه والتأثيرات البيئية لعمل الشركات النفطية صحف اليوم تهتم باطلاق جولتي ملحق التراخيص الخامسة وجولة التراخيص السادسة وبانهاء عمل بعثة يونامي في العراق الصحف تتابع التعداد التجريبي للسكان واحتمال تمديد الفصل التشريعي للبرلمان صحف الاربعاء تتابع قرارات مجلس الوزراء..وتوجيه السوداني الفريق الخدمي بإستكمال متطلبات تنفيذ المشاريع الخدمية لمناطق شرق قناة الجيش صحف اليوم تهتم بحزمة مشاريع فك الاختناقات المرورية في بغداد وبالجهد الدبلوماسي العراقي الصحف تتابع زيارة السوداني لايطاليا وخطط الحكومة لاتمتة العمل المصرفي
أخبار نقابة الصحفيين العراقيين
صحف اليوم تهتم بنتائج زيارة السوداني لواشنطن
2024/04/21 عدد المشاهدات : 385

بغداد/ اهتمت الصحف الصادرة اليوم الاحد بنتائج زيارة رئيس مجلس الوزراء محمد شياع السوداني لواشنطن.

صحيفة الزوراء التي تصدر عن نقابة الصحفيين قالت ان رئيس مجلس الوزراء، محمد شياع السوداني، وجه السفارة العراقية في واشنطن بمتابعة جميع الملفات والتفاهمات مع الولايات المتحدة، وتقديم أفضل الخدمات للجالية العراقية، وفيما عاد الى بغداد بعد اختتام زيارته للولايات المتحدة، أكد أن مشروع طريق التنمية سيكون الممر الأقلّ في الكلفة والأسرع في النقل.
وذكر بيان صدر عن المكتب الإعلامي لرئيس مجلس الوزراء”: أن “رئيس مجلس الوزراء محمد شياع السوداني، أجرى زيارة إلى السفارة العراقية في واشنطن على هامش زيارته الرسمية إلى الولايات المتحدة الأمريكية”.
وأشار البيان الى أن رئيس مجلس الوزراء استعرض عمل السفارة وأداء موظفيها والعاملين فيها” مُثنياً على “الجهود التي بُذلت خلال زيارته الرسمية الحالية، وعلى حُسن التنظيم، لاسيما ما بذله سفير العراق لدى الولايات المتحدة”.
ودعا السوداني فريق السفارة إلى “بذل المزيد من الجهد، ووضع خدمة العراق وسمعته أمام كل عمل أو خطوة يخطوها”.
وأوضح رئيس مجلس الوزراء في حديثه مع فريق السفارة أن “التفاهمات والملفات التي جرى العمل عليها خلال الزيارة تتطلب المتابعة الحثيثة والتركيز على إنجاح المتطلبات اللاحقة التي تستلزمها ملفات ومذكرات التفاهم الثنائية مع الولايات المتحدة الأمريكية، والعمل على وفق مستهدفات البرنامج الحكومي والمساهمة في تحقيقه”.
ووجه رئيس الوزراء طواقم السفارة أيضاً، كلّ حسب المهام والاختصاص، “بإيلاء الرعاية والاهتمام بأبناء الجالية العراقية في الولايات المتحدة، والعمل على تقديم كل الخدمات الممكنة والتسهيلات التي يحتاجونها”.
في غضون ذلك، أكد رئيس مجلس الوزراء محمد شياع السوداني، أن مشروع طريق التنمية سيكون الممر الأقلّ في الكلفة والأسرع في النقل خلال العقود الأربعة القادمة.
وذكر المكتب الاعلامي لرئيس الوزراء في بيان”: أن “رئيس مجلس الوزراء محمد شياع السوداني، استقبل بمقرّ إقامته في واشنطن، ممثلي المراكز البحثية المتخصصة بالعراق والمنطقة، وذلك على هامش زيارته الرسمية إلى الولايات المتحدة الأميركية.”
وفي مستهلّ اللقاء، أكد رئيس الوزراء، بحسب البيان، “أهمية هذه الزيارة التي تزامنت مع الذكرى 21 للتغيير في العراق، وفي وقت يجري العمل فيه على الانتقال بالعلاقة مع أميركا إلى مستوى الشراكة الشاملة من خلال اللجان المشتركة، حيث جرت حوارات بناءة وصريحة مع الرئيس بايدن وأركان الإدارة الأميركية حول آليات الانتقال بالعلاقات الثنائية، وإنهاء مهمة التحالف، اعتماداً على اتفاقية الإطار والشراكة المعطلة منذ سنة 2008”.
وأشار رئيس مجلس الوزراء إلى أن “وفد رجال الأعمال الذي رافقه في الزيارة تم اختياره بعناية، وجرى تمهيد الطريق لعقد توأمة بين الشركات العراقية والأميركية، واصفاً الجالية العراقية في أميركا بأنها جالية نوعية تضمّ كفاءات يمكن أن تعزز العلاقات الثنائية”.
وبين السوداني “مضيّ العراق في تنفيذ مشروع طريق التنمية”، مشيراً إلى أن “دراسات الجدوى شخّصت أن المشروع سيكون الممر الأقلّ في الكلفة والأسرع في النقل خلال العقود الأربعة القادمة، مشيراً إلى أن من بين أهداف طريق التنمية توطينَ الصناعات في العراق”.وحول ما يجري في المنطقة، أكد السوداني أن “العراق عمل كثيراً من أجل منع اتساع الصراع، وحذر من أنّ استمرار القتل الممنهج للمدنيين سيؤدي للعنف والتطرف، مؤكداً بذل الجهود للحدّ من التصعيد”.
واستمع رئيس مجلس الوزراء إلى طروحات ممثلي المراكز، وأجاب عن أسئلتهم واستفساراتهم بشأن العلاقة المستقبلية مع الولايات المتحدة، والتوتر في المنطقة، وعلاقات العراق الخارجية، والتحديات الاقتصادية والمناخية.
الى ذلك، عاد رئيس مجلس الوزراء محمد شياع السوداني، الى العاصمة بغداد بعد اختتام زيارته الرسمية إلى الولايات المتحدة. وقال المكتب الإعلامي لرئيس مجلس الوزراء في بيان”: إن “رئيس مجلس الوزراء محمد شياع السوداني عاد إلى العاصمة بغداد بعد اختتام زيارته الرسمية إلى الولايات المتحدة الأمريكية، التي تضمنت إجراء سلسلة من اللقاءات والمباحثات والندوات والجلسات الحوارية وفعاليات أخرى وهي كالآتي :
■ لقاء الرئيس الأمريكي جوزيف بايدن
■ استقبال وزير الخارجية أنتوني بلينكن
■ زيارة مقر البنتاغون ولقاء وزير الدفاع لويد أوستن
■ استقبال رئيس الوزراء التشيكي بيتر فيالا
■ استقبال وزير الأمن الداخلي الأمريكي أليخاندرو مايوركاس
■ استقبال وكيل وزيرة الخزانة الأمريكية والي أدييمو
■ رعاية توقيع 18 مذكرة تفاهم في الطاقة والاقتصاد وتطوير قطاع النفط والصناعة الدوائية
■ استقبال عدد من أعضاء مجلس النوّاب من الحزبين الجمهوري والديمقراطي
■ استقبال رئيس التجمع الديمقراطي في مجلس النواب الأمريكي سيث مولتن
■ استقبال عضو مجلس الشيوخ الأمريكي الديمقراطي تيم كين
■ استقبال عضو مجلس الشيوخ الأمريكي ليندسي غراهام
■ استقبال عدد من سفراء الولايات المتحدة السابقين الذين خدموا في العراق.
■ استقبال رئيس مجلس القمح الأمريكي فينس بترسون
■ استقبال وفد بنك جي بي مورغان
■ استقبال رئيس شركة (جي أي فيرنوفا) لتكنولوجيا الطاقة سكوت سترازيك
■ استقبال وفد شركة (ستيلر إنيرجي) الأمريكية
■ استقبال وفد شركة (جنرال داينامكس) الأمريكية
■ استقبال وفد شركة (بيكر هيوز) الأمريكية
■ استقبال وفد شركة (لوكهيد مارتن) المسؤولة عن تصنيع طائرات (F16)
■ استقبال رئيس شركة (هانويل ) الأمريكية كين ويست
■ استقبال رئيس شركة KBR للحلول التكنولوجية المستدامة جي إبراهيم في هيوستن
■ لقاء عدد من الشركات الأمريكية الكبرى المتخصصة في مجال النفط والغاز في مدينة هيوستن في ورشة عمل
■ لقاء مع نخبة من رجال الأعمال العراقيين في ولاية ميشيغان الأمريكية
■ استقبال وفد معهد بيكر لدراسات وبحوث الطاقة في هيوستن
■ لقاء مع ممثلي المراكز البحثية المتخصصة بالعراق والمنطقة في واشنطن
■ حوار فــي مؤسسة المجلس الأطلسي بالعاصمة الأمريكية واشنطن
■ ندوة حوارية في جامعة جون هوبكنز الأمريكية بواشنطن
■ لقاء مجموعة من الجالية العراقية في العاصمة الأمريكية واشنطن
■ لقاء مع الجالية العراقية في مدينة هيوستن الأمريكية
■ لقاء حشد كبير من الجالية العراقية في المنتدى الإسلامي بولاية ميشيغان الأمريكية
■ لقاء مجموعة من الجالية العراقية في المركز الكلداني العراقي بولاية ميشيغان الأمريكية
■ تسلم قطعة أثرية تعود إلى الحضارة السومرية (2900- 3000 سنة ق.م) من متحف الميتروبوليتان بنيويورك
■ استقبال عائلة المواطنة الأمريكية كايلا مولر التي اختطفتها عصابات داعش الإرهابية في مدينة حلب السورية عام 2013، وتمت تصفيتها عام 2015
■ لقاء مع ممثلي ومراسلي عدد من وسائل الإعلام الغربية في واشنطن
■ مقابلة مع شبكة (سي أن أن) الإخبارية الأمريكية
■ مقابلة مع صحيفة الواشنطن بوست الأمريكية
■ مقابلة صحفية مع موقع المونيتور
■ مقابلة مع صحيفة وول ستريت جورنال
■ لقاء تلفزيوني مع قناة PBS الأمريكية
■ زيارة السفارة العراقية في واشنطن، واللقاء بالعاملين فيها




صحيفة الصباح من جانبها قالت انه وعقب زيارة رسميَّة امتدت قرابة أسبوع، عاد رئيس الوزراء محمد شياع السوداني أمس السبت إلى العاصمة بغداد، بعد اختتام زيارته الرسميَّة إلى الولايات المتحدة الأميركيَّة، التي تضمَّنت إجراء سلسلة من اللقاءات والمباحثات والندوات والجلسات الحواريَّة وفعاليات أخرى، وتمكّن السوداني خلال زيارته الناجحة من رسم خطوط علاقة مستقرة ومتوازنة مع واشنطن تضمن مصالح العراق وشعبه وتُبعد البلاد عن التوترات في المنطقة.
والتقى السوداني في البيت الأبيض الرئيس الأميركي جوزيف بايدن، ووزير الخارجية أنتوني بلينكن، وأجرى مع الإدارة الأميركية مباحثات موسّعة وشاملة، وناقش رئيس الوزراء المحاور المهمة مع بايدن والمتضمنة تنفيذ بنود اتفاقية الإطار الستراتيجي الموقّعة بين البلدين في 2008، والتركيز على محاور التعاون والتبادل الاقتصادي والتجاري والتعليم وقطاعات الصحة والبنى التحتية وغيرها من بنود الاتفاقية، وإكمال الحوار بين بغداد وواشنطن بشأن تواجد القوات الأميركية والتحالف الدولي في العراق.
وقام رئيس الوزراء بزيارة مقرِّ \"البنتاغون\" وزارة الدفاع الأميركية ولقاء وزير الدفاع لويد أوستن الذي بحث معه آفاق التعاون العسكري بين البلدين، كما استقبل خلال تواجده في واشنطن رئيس الوزراء التشيكي بيتر فيالا.
والتقى السوداني وزير الأمن الداخلي الأميركي أليخاندرو مايوركاس، ووكيل وزيرة الخزانة الأميركية والي أدييمو الذي أجرى معه مباحثات مهمة بشأن الإصلاح المالي والمصرفي في العراق والتعاون لتأهيل المؤسسات المصرفية العراقية وإيفائها بمتطلبات التبادل النقدي الدولي. ورعى رئيس الوزراء توقيع 18 مذكرة تفاهم في الطاقة والاقتصاد وتطوير قطاع النفط والصناعة الدوائية بين العراق والولايات المتحدة، كما استقبل عدداً من أعضاء مجلس النوّاب الأميركي من الحزبين الجمهوري والديمقراطي، وكذلك رئيس التجمع الديمقراطي في مجلس النواب الأميركي سيث مولتن، واستقبل أيضاً عضو مجلس الشيوخ الأميركي السيناتور الديمقراطي تيم كين، وعضو مجلس الشيوخ الأميركي البارز السيناتور ليندسي غراهام.
وعقد السوداني خلال الزيارة اجتماعاً مع عدد من سفراء الولايات المتحدة السابقين الذين خدموا في العراق، وكذلك استقبل رئيس \"مجلس القمح الأميركي\" فينس بترسون وبحث معه آفاق التعاون في قضايا الأمن الغذائي وخطط الحكومة المستقبلية لتصدير الدقيق \"الطحين\" عبر التعاون مع المطاحن الأهلية في القطاع الخاص.
وفي مجالات التعاون الاقتصادي والطاقة والتسليح، استقبل السوداني وفد بنك \"جي بي مورغان\"، ورئيس شركة \"جي أي فيرنوفا\" لتكنولوجيا الطاقة، ووفد شركة \"ستيلر إنيرجي\" الأميركية، واستقبل وفد شركة \"جنرال داينامكس\" الأميركية، ووفد شركة \"بيكر هيوز\" الأميركية، ووفد شركة \"لوكهيد مارتن\" المسؤولة عن تصنيع طائرات (F16)، ورئيس شركة \"هانويل\" الأميركية، ورئيس شركة KBR للحلول التكنولوجية المستدامة في هيوستن، كما التقى عدداً من رؤساء وممثلي الشركات الأميركية الكبرى المتخصصة في مجال النفط والغاز في مدينة هيوستن في ورشة عمل.
وخلال زيارته إلى ولاية ميشيغان حيث الثقل الأكبر للجالية العربية والعراقية، التقى رئيس الوزراء نخبة من رجال الأعمال العراقيين، واستقبل وفد \"معهد بيكر لدراسات وبحوث الطاقة\" في هيوستن، والتقى مع ممثلي المراكز البحثية المتخصصة بالعراق والمنطقة في واشنطن.
وضمن حواراته مع مؤسسات البحوث، أجرى السوداني حواراً فــي \"مؤسسة المجلس الأطلسي\" بالعاصمة الأميركية واشنطن، وكذلك أجرى ندوة حوارية في جامعة \"جون هوبكنز\" الأميركية بواشنطن، والتقى مجموعة من الجالية العراقية في العاصمة الأميركية واشنطن وكذلك الجالية العراقية في مدينة هيوستن، كما التقى حشداً كبيراً من الجالية العراقية في \"المنتدى الإسلامي\" بولاية ميشيغان، وكذلك التقى السوداني مجموعة من الجالية العراقية في \"المركز الكلداني العراقي\" بولاية ميشيغان.
وتسلّم رئيس الوزراء قطعة أثرية تعود إلى الحضارة السومرية (2900 - 3000 سنة ق.م) من متحف الميتروبوليتان بنيويورك.
وخلال زيارته الرسمية، التقى السوداني ممثلي ومراسلي عدد من وسائل الإعلام الغربية في واشنطن، كما أجرى مقابلة مع شبكة \"سي أن أن\" الإخبارية الأميركية، ومقابلة مع صحيفة \"واشنطن بوست\" ومقابلة صحفية مع موقع \"المونيتور\"، وأجرى مقابلة مع صحيفة \"وول ستريت جورنال\"، وكذلك أجرى السوداني لقاء تلفزيونياً مع قناة PBS الأميركية.
وفي ختام زيارته الرسمية إلى الولايات المتحدة، أجرى رئيس الوزراء محمد شياع السوداني زيارة إلى السفارة العراقية في واشنطن، والتقى العاملين فيها، إذ أثنى على \"الجهود التي بُذلت خلال زيارته الرسمية الحالية، وعلى حُسن التنظيم، لاسيما ما بذله سفير العراق لدى الولايات المتحدة\".
ودعا السوداني فريق السفارة إلى \"بذل المزيد من الجهد، ووضع خدمة العراق وسمعته أمام كل عمل أو خطوة يخطوها\"، وأوضح في حديثه مع فريق السفارة أنَّ \"التفاهمات والملفات التي جرى العمل عليها خلال الزيارة تتطلب المتابعة الحثيثة والتركيز على إنجاح المتطلبات اللاحقة التي تستلزمها ملفات ومذكرات التفاهم الثنائية مع الولايات المتحدة الأميركية، والعمل على وفق مستهدفات البرنامج الحكومي والمساهمة في تحقيقه\".
ووجّه رئيس الوزراء طواقم السفارة أيضاً، \"بإيلاء الرعاية والاهتمام بأبناء الجالية العراقية في الولايات المتحدة، والعمل على تقديم كل الخدمات الممكنة والتسهيلات التي يحتاجون إليها./انتهى\".

تعليقات المشاهدين
لا توجد تعليقات
إضافة تعليق
ملاحظة : لطفا التعليق يخضع لمراجعة الإدارة قبل النشر
الأسم
البريد الإلكتروني
المشاركة (700 متبقي)
أبواب الموقع
أن الصراع في العراق هو الأكثر فتكا بالصحفيين على مدار العقود الماضية، إذ شهد مصرع 500صحفي و عامل إعلامي في كل مناطق العراق...
ان الصحفيين اذ يجودون باقلامهم فهم انما يجودون بارواحهم في سبيل ايصال الحقيقة الى طالبيها..
إضغط هنا نموذج تجديد هوية النقابة الإلكتروني
المقر العام: بغداد - كرادة مريم
برمجة و تصميم معهد الكفيل | جميع حقوق النشر محفوظة لنقابة الصحفيين العراقيين