جديد الموقع
صحف الاربعاء تولي اهتماما للقاء علاوي والسوداني..ولقرارات مجلس الوزراء..ولازمة الدولار صحف اليوم تتابع الموازنة وارتفاع سعر الدولار الصحف تتابع ردود فعل الشارع على تراجع ساعات التجهيز بالكهرباء .. والدعوة لاعادة النظر بالاعفاءات الضريبية والكمركية صحف اليوم تتابع نتائج زيارة السوداني لباريس وزيارة وزير الخارجية المغربي للعراق الصحف تهتم بزيارة رئيس الوزراء لباريس وتتابع اجراءات البنك المركزي لمواجهة ازمة ارتفاع سعر الدولار الصحف تواصل الاهتمام بزيارة الوفد الاعلامي الاردني وردود فعل الشارع على ارتفاع سعر صرف الدولار صحف الاربعاء تولي اهتماما لزيارة الوفد الاعلامي الاردني للعراق ولقائه برئيسي الجمهورية ومجلس القضاء.. وللاحتجاجات المناوئة للدولار وسط تأييد لخطوات السوداني صحف اليوم تهتم بوصول وفد صحفي اردني للعراق وتتابع الموازنة وازمة الدولار الصحف تواصل متابعة ازمة الدولار وتتحدث عن اخفاق مجلس النواب في معالجتها واحتمال العجز عن دفع الرواتب الصحف تتابع المخاوف من انهيار الاقتصاد وتتحدث عن شبهات فساد في تجهيز السلة الغذائية
أخبار نقابة الصحفيين العراقيين
صحف اليوم تهتم بتاكيد السوداني ان المنهاج الوزاري جعل من محاربة الفقر بكل اشكاله أولوية وبمنتدى الحضارات الذي سيعقد اليوم في بغداد
2022/12/04 عدد المشاهدات : 207

اهتمت الصحف الصادرة اليوم الاحد بتاكيد رئيس الوزراء محمد شياع السوداني ان المنهاج الوزاري جعل من محاربة الفقر بكل اشكاله أولوية وبمنتدى الحضارات الذي سيعقد اليوم في بغداد


صحيفة الزوراء التي تصدر عن نقابة الصحفيين نقلت عن رئيس مجلس الوزراء، محمد شياع السوداني، تاكيده امس السبت، ان المنهاج الوزاري جعل من محاربة الفقر بكل اشكاله أولوية ،

وقال المكتب الإعلامي لرئيس مجلس الوزراء في بيان ان” رئيس مجلس الوزراء محمد شياع السوداني، ترأس اجتماعاً لمسؤولي الدوائر الخدمية والقطّاعية في محافظة صلاح الدين، عُقد في مبنى المحافظة بحضور المحافظ”.
واضاف البيان أن “ السوداني استمع إلى عرض مفصّل عن الواقع الخدْمي والاقتصادي للمحافظة، وأهمّ المشكلات التي تواجهها، والحلول الكفيلة بتجاوزها”.
وأكد رئيس مجلس الوزراء وفقا للبيان أن” زياراته للمحافظات تستهدف الاطّلاع الميداني وتشكيل الفرق التي تتابع التلكّؤ في المشاريع، وتقديم الخدمات أوّلاً بأوّل. وشدّد على أنّ المشاريع المتلكئة أمرٌ لا يمكن القبول به، ويتطلب المعالجة الفورية”.

وبيّن أن” الأهمية يجب أنْ تُمنح لمشاريع القطّاع الصحّي، فلا يمكن القبول باضطرار المواطن للسفر للعلاج، بينما مشاريع المستشفيات في المحافظة تشهد تعثراً”.
وأوضح أن” المنهاج الوزاري جعل من محاربة الفقر بكل اشكاله أولوية، وأيضا العمل على تحسين واقع الفئات الهشّة التي تحتاج إلى رعاية أكبر من قبل الدولة”.

وحثّ السوداني” مسؤولي الدوائر الخدمية والقطاعية في صلاح الدين على بذل المزيد من الجهود من أجل خدمة أهالي المحافظة، والتواجد ميدانياً في مفاصل العمل، وتفعيل منافذ شكاوى المواطنين والتعاطي معها”.

في غضون ذلك، ذكر المكتب الإعلامي لرئيس مجلس الوزراء، في بيان تلقته “الزوراء”: أن “رئيس مجلس الوزراء، محمد شياع السوداني، ترأس اجتماعاً لرؤساء ومديري الدوائر الخدمية والقطاعية في قضاء سامراء، الذي وصله في مستهل زيارة يقوم بها إلى محافظة صلاح الدين لمتابعة الواقع الخدمي والأمني للمحافظة”.

وأضاف البيان أن “السوداني استمع إلى عرض مفصّل عن الواقع الخدمي لسامراء، وسير تنفيذ مشاريع البنى التحتية والخدمية فيها، وأهم المعوّقات التي تواجه تقديم الخدمات للمواطنين وتلبية احتياجاتهم”.

وأكد رئيس مجلس الوزراء أنه “جاء إلى محافظة صلاح الدين من أجل الوقوف على واقعها العام”، مبيناً أنّ “الوضع الخدمي في جميع المحافظات بحاجة إلى مراجعة جادّة، ووضع خطط سريعة للمعالجة”.
وشدّد السوداني على “ضرورة أن تتركّز خطط الحكومات المحلية في عموم المحافظات على مشاريع البنى التحتية، التي نعدّها تأسيساً صحيحاً لكلّ المشاريع اللاحقة، وقد جعلناها في سلّم أولويات المنهاج الوزاري ضمن محوره الخدمي”.
ووجّه بـ”اتخاذ إجراءات عاجلة لإزالة العقبات أمام تنفيذ مشاريع المياه في قضاء سامراء، وأيضاً توزيع مادة السماد بين المزارعين في سامراء وعموم محافظة صلاح الدين”.
كما، ترأس رئيس مجلس الوزراء، محمد شياع السوداني، اجتماعاً للجنة قانون سامراء عاصمة للحضارة الإسلامية.
وذكر بيان للمكتب الإعلامي لرئيس مجلس الوزراء، تلقته “الزوراء”: أن “رئيس مجلس الوزراء، محمد شياع السوداني، ترأس في قضاء سامراء، اجتماعاً للجنة قانون سامراء عاصمة للحضارة الإسلامية”.
وأضاف البيان أن “السوداني استمع إلى إيجاز قدمته اللجنة بشأن الإجراءات المتّخذة للنهوض بواقع سامراء والارتقاء بها، والوقوف على معوّقات تنفيذ القانون وتمكين اللجنة من القيام بواجباتها، وتجاوز الإشكاليات التي واجهت تشكيل اللجنة التحضيرية لإعلان سامراء عاصمة العراق للحضارة الإسلامية”.
وأشار السوداني إلى “الأهمية الدينية والتاريخية لمدينة سامراء، وما تمثله من رمز للتعايش السلمي بين المكوّنات، إلى جانب أهميتها الاقتصادية والاجتماعية والثقافية”.
كما أدّى رئيس مجلس الوزراء، محمد شياع السوداني، مراسم الزيارة لمرقدي الإمامين علي الهادي والحسن العسكري (عليهما السلام) في مدينة سامراء.
والتقى رئيس مجلس الوزراء هناك عدداً من أهالي المدينة، واستمع لشكاواهم ومطالبهم المعاشية والخدمية، ووجّه الجهات المتخصّصة بمتابعتها.
كذلك، زار رئيس مجلس الوزراء، محمد شياع السوداني، موقع استشهاد ضحايا جريمة قاعدة سبايكر الجوية، قرب قصور الطاغية المقبور، في مدينة تكريت، ووقف لتلاوة سورة الفاتحة، داعياً الباري -عزّ وجلّ- أن يدخل الشهداء الأبرار وضحايا الإرهاب واسع رحمته ورضوانه في علّيّين.
وأكد السوداني “أنّ جريمة سبايكر ستظلّ وصمة عار في جبين من ارتكبها، وأن الأجهزة الأمنية والقضائية مستمرّة في ملاحقة من تبقّى من المجرمين المدانين، في داخل العراق وخارجه لينالوا جزاءهم العادل”.


صحيفة الزمان اهتمت بمنتدى الحضارات الذي سيعقد اليوم وقالت تبدا اليوم الاحد في بغداد النسخة السادسة من منتدى الحضارات العريقة بمشاركة 9 دول وممثلي البعثات الدبلوماسية والاممية في العراق.


ووصل ممثل الأمم المتحدة السامي لتحالف الحضارات ميغيل انخيل موراتينوس إلى العاصمة امس .

وقال المتحدث بإسم المنتدى احمد الصحاف في بيان أن (ممثل الأمم المتحدة السامي لتحالف الحضارات والوفد المُرافق له وصل الى بغداد، للمُشارَكة في المُنتدى بنسخته السادسة)، .

واضاف ان (المنتدى سيكون شاهداً جديداً على انفتاح العراق في علاقاته الخارجية وأن تكون بغداد نقطة لالتقاء الحوارات الهادفة، ومنحى متطوِّر لأجندة القوّة الناعمة، في إطار دبلوماسيَّة الإسترداد التي إنتهجناها ،مؤكدا إستعادة ما يزيد على 18 ألف قطعة أثريَّة)،.

وتابع انه (سيعقد برعاية وزارة الخارجية وحضور ممثلي البعثات الدولية والاممية والدبلوماسية العرب والاجانب ،حيث سيكون العراق رئيسًا ومستضيفًا ، بمشاركة اليونان و الصين و مصر وايران والمكسيك و ايطاليا وبوليفيا وبيرو وارمينيا).

و وصلت ايضا وزيرة الثقافة اليونانية لينا ميندوني والوفد المرافق لها إلى بغداد، للمشارَكة في المنتدى.

ووزعت الخارجية، تفسيرات ثقافية توعوية بين مواقع التواصل الإجتماعي، تشرح مفهوم شعار منتدى الحضارات العريقية، الذي ستحتضنه بغداد اليوم.
وقالت ان (الشمس هي مصدر الطاقة والحياة على وجه الأرض)،

واضافت في بيان سابق ان (هناك إرتباطاً وثيقاً ومقدساً بين الحضارات الإنسانية العريقة وبين الشمس، وجميع الحضارات كانت تقدس الشمس وتعتبرها مصدر للحياة)، مؤكدة (استنباط شكل الشمس ليكون شعاراً للمنتدى بنسخته السادسة، الذي سيقام على ارض العراق)،
وتابعت ان (شعاع الشمس الصادر يعتبر من الكتابات التي اخترعها السومريون).


صحيفة الصباح اهتمت بموضوع الاموال المسروقة وقالت أثارت آلية استرداد جزء من الأموال المسروقة من الأمانات الضريبية المسماة بـ\"سرقة القرن\"، جدلا كبيراً بين الأوساط الشعبية وكذا القانونية، إذ عدها بعض المتابعين والخبراء القانونيين اعترافاً بشرعية الفساد وعدم تجريمه وإحالة المجرمين للقضاء العادل، طبقاً للقانون العراقي الذي يعتبر الفساد المالي والاعتداء على المال العام \"جريمة مخلة بالشرف وخيانة للوطن\"، مبينين أن ذلك يبعث برسالة سلبية، أن \"القانون يطبق على الفقراء والذين لا يملكون مسانداً قوياً في الدولة\"، بينما رأى مختصون أن \"استرداد الأمــوال\" أكثر أهمية من \"إيقاع العقاب بحق المتهمين\".

وقال المستشار القانوني للجنة المالية النيابية، الدكتور هاتف الركابي،إنه \"لا يمكن للقضاء أن يتصرف بالتجاوز على الدستور من أجل استرجاع الأمــوال وأن يكون المتهم حراً طليقاً\"، عاد اً أن \"هذا سيعطي سراق المال العام والمرتشين والفاسدين رسالة اطمئنان بنهب المــال العام وبإمكانية إرجــاع جـزء منه للدولة، ويكون الفاسد بعدها حراً طليقاً\".


وانتقد الركابي بقاء الدولة والقضاء فيها معتمدة على \"نصوص قانونية متهالكة وقديمة\"، وأضاف أنه \"طيلة 20 عاماً مضت فشلت الدولة بجميع أركانها التنفيذية والتشريعية والقضائية في تعديل قانون العقوبات\"، مستدركاً أنه \"لربما أرسلت السلطة القضائية المقترحات ولم يكن للسلطات التنفيذية والتشريعية نية حقيقية في تعديل قانون العقوبات\"، معرباً عن امتعاضه وأسـفـه بــأن \"يفلت الــســر اق مـن العقاب وفق استخدام مواد عقوبات بسيطة\".

من جانبه، أشار عضو مجلس مكافحة الفساد السابق، والخبير في مجال مكافحة الفساد، سعيد ياسين، أن \"القانون هو القانون وواجب الإنفاذ شكلا بغض النظر عن الأفراد وصفاتهم، وأن هناك آليات وممارسات فضلى في التعامل مع جرائم الاسترداد، ولدى العراق فجوة قانونية مع الاتفاقيات الدولية\"، وبين أن \"المنظومة العقابية العراقية كذلك لا تلبي متطلبات الردع\".

تعليقات المشاهدين
لا توجد تعليقات
إضافة تعليق
ملاحظة : لطفا التعليق يخضع لمراجعة الإدارة قبل النشر
الأسم
البريد الإلكتروني
المشاركة (700 متبقي)
أبواب الموقع
أن الصراع في العراق هو الأكثر فتكا بالصحفيين على مدار العقود الماضية، إذ شهد مصرع 500صحفي و عامل إعلامي في كل مناطق العراق...
ان الصحفيين اذ يجودون باقلامهم فهم انما يجودون بارواحهم في سبيل ايصال الحقيقة الى طالبيها..
إضغط هنا نموذج تجديد هوية النقابة الإلكتروني
المقر العام: بغداد - كرادة مريم
برمجة و تصميم معهد الكفيل | جميع حقوق النشر محفوظة لنقابة الصحفيين العراقيين