جديد الموقع
صحف اليوم تهتم بجلسة البرلمان لانتخاب رئيسه وتتابع زيارة السوداني لمشروع جسر غزة الصحف تهتم بتوقيع عقد مشروع مصفى الفاو والعمل على تحقيق الاكتفاء الذاتي من الطاقة صحف الاربعاء تولي اهتماما لقرارات مجلس الوزراء.. ولتثمين العراق جهود /أونروا/ وتاكيد مساندتها في تخفيف معاناة الفلسطينيين نقابة الصحفيين العراقيين تحدد الموعد النهائي لاستلام استمارات المكافآت الصحف تهتم باحياء الذكرى السنوية لاستشهاد السيد الصدر ونجليه والتأثيرات البيئية لعمل الشركات النفطية صحف اليوم تهتم باطلاق جولتي ملحق التراخيص الخامسة وجولة التراخيص السادسة وبانهاء عمل بعثة يونامي في العراق الصحف تتابع التعداد التجريبي للسكان واحتمال تمديد الفصل التشريعي للبرلمان صحف الاربعاء تتابع قرارات مجلس الوزراء..وتوجيه السوداني الفريق الخدمي بإستكمال متطلبات تنفيذ المشاريع الخدمية لمناطق شرق قناة الجيش صحف اليوم تهتم بحزمة مشاريع فك الاختناقات المرورية في بغداد وبالجهد الدبلوماسي العراقي الصحف تتابع زيارة السوداني لايطاليا وخطط الحكومة لاتمتة العمل المصرفي
أخبار نقابة الصحفيين العراقيين
صحف اليوم تهتم بقمة الرياض وبتاكيد السوداني مضي الحكومة بتحقيق الامن الغذائي وبالاوضاع الانسانية الصعبة في غزة
2023/11/12 عدد المشاهدات : 394

اهتمت الصحف الصادرة اليوم بالقمة العربية الاسلامية التي عقدت بالرياض امس بشان العدوان الاسرائيلي على غزة وبتاكيد رئيس الوزراء محمد شياع السوداني مضي الحكومة بتحقيق الامن الغذائي وبالاوضاع الانسانية الصعبة في غزة .



صحيفة الزوراء التي تصدر عن نقابة الصحفيين نقلت عن رئيس الجمهورية عبد اللطيف جمال رشيد، ادانته انتهاكات قوات الاحتلال الاسرائيلية للقوانين الدولية في غزة، مؤكدا رفض العراق لسياسة العقاب الجماعي،

وقال رشيد خلال القمة العربية الاسلامية في الرياض ”: إن ما يرتكبه جيش الاحتلال في غزة، هو تجسيد للسياسة العنصرية القائمة على التهجير ومصادرة الأراضي وتهويد المناطق الفلسطينية وتوسيع بناء المستوطنات، لافتا الى ان العراق يدعو لوضع إطار عملي للأخذ بزمام الأمور وإنقاذ شعب فلسطين من هذه المجازر، عبر ما يلي:
أولاً: دعوة المجتمع الدولي للتحرك الجاد لإدانة الهجوم الممنهج والانتهاكات الخطيرة واستهداف المؤسسات المدنية في قطاع غزة ويتبع ذلك الوقف الفوري للأعمال الحربية.
ثانياً: التحرك السريع والجاد لأجل السماح لقوافل المساعدات الإنسانية بالدخول إلى الأراضي الفلسطينية فوراً ومن دون قيود لإغاثة المواطنين الفلسطينيين.
ثالثا: التأكيد على أن قطع الاتصالات عن قطاع غزة يهدف إلى عزل أكثر من مليوني إنسان واخفاء جرائم الحرب التي يرتكبها الاحتلال هناك عن العالم، فضلاً عن إعاقة مهام المنظمات الدولية وبالأخص أونروا (UNRWA).
واضاف: إن ما تقوم به سلطات الاحتلال من أعمال وحشية الآن هي محاولة مجرمة تهدف إلى إخراج الفلسطينيين من ديارهم وهي سياسة بائسة ومرفوضة رفضا باتاً.

من جهته أكد ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، أنه يجب الوقف الفوري للعمليات العسكرية في غزة.

وقال بن سلمان في كلمته خلال القمة العربية الإسلامية التي تستضيفها المملكة العربية السعودية إن “المملكة العربية السعودية ترفض الحرب الشعواء التي يقودها الكيان الصهيوني في قطاع غزة”، داعيا الى “الوقف الفوري للعمليات العسكرية وتوفير ممرات إنسانية لإغاثة المدنيين”.
وأضاف أنه “يجب إقامة دولة فلسطينية على حدود 1967 وعاصمتها القدس الشرقية ويجب حصول الشعب الفلسطيني على حقوقه المشروعة وإقامة دولته المستقلة”.
وأشار الى أن “استمرار الحرب في غزة هو فشل لمجلس الأمن ويجب الوقف الفوري للعمليات العسكرية في غزة”.

بدوره، أكد الرئيس الإيراني ابراهيم رئيسي، أن ما يرتكبه الاحتلال الصهوني في غزة يعد من أسوأ الجرائم التي يشهدها التأريخ.
وقال رئيسي في كلمته خلال القمة العربية الإسلامية التي تستضيفها المملكة العربية السعودية: “نريد أن نتخذ قراراً تاريخياً وحاسماً بشأن ما يحدث في الأراضي الفلسطينية”.
وأضاف: “اليوم يوم تاريخي للدفاع عن المسجد الأقصى وأتمنى أن يسفر الاجتماع عن إصدار قرار لصالح الشعب الفلسطيني”.
وتابع: “علينا أن نطالب بخروج الكيان الصهيوني من غزة بشكل عاجل، ورفع شامل للحصار عن القطاع، ويجب تشكيل محكمة دولية، لمحاكمة ومعاقبة القادة الصهاينة والأمريكان، وكذلك تشكيل صندوق إعادة إعمار لغزة، وإرسال قوافل المساعدات”.

وأكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أن أهالي غزة يتعرضون للقتل والحصار وممارسات لا إنسانية تستوجب وقفة جادة من المجتمع الدولي.

وقال السيسي خلال القمة العربية الإسلامية الطارئة في الرياض حول الأوضاع في الأراضي الفلسطينية: نؤكد اليوم مجددا إدانتنا لقتل المدنيين ونشدد على أن سياسة العقاب الجماعي لأهالي غزة غير مقبولة، كما نطالب بوقف فوري لإطلاق النار بلا قيد أو شرط ويجب منع تهجير الفلسطينيين إلى خارج أرضهم.

واضاف: نطالب بصيغة لتسوية الصراع بناء على حل الدولتين وإقامة دولة فلسطينية على حدود 1967، محذرا من أن التخاذل عن وقف الحرب في غزة ينذر بتوسعها في المنطقة.
وتابع: يجب إجراء تحقيق دولي في انتهاكات قوات الاحتلال بحق الفلسطينيين في غزة، لافتا الى ان الوقت ثقيل على أهالي ‎غزة بسبب الممارسات اللاإنسانية من السلطات الإسرائيلية التي تتطلب.
أردوغان: من يصمت حيال الظلم في غزة فهو شريك فيه

من جانبه أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن الدول الغربية لم تطالب حتى بوقف إطلاق النار في قطاع غزة، مؤكدا أن “من يسكت على الظلم شريك كامل فيه، فيما أشار الى ان إسرائيل الطفل المدلل للغرب.
وقال اردوغان في كلمة خلال القمة العربية الإسلامية الطارئة في الرياض لبحث الأوضاع في الأراضي الفلسطينية، إن “الكلام يعجز عن وصف ما يجري في غزة واستهداف المستشفيات ودور العبادة والمدارس بشكل وحشي”، مشيرا الى انه “رأينا أمهات يحضن أطفالهن وفارقن الحياة وآباء يبحثون عن أفراد عائلاتهم بين الركام والحطام”.
وأضاف، ان “الأمريكيين والغرب الذين يدافعون عن حقوق الإنسان لا يلومون إسرائيل، ولا يتحدّثون عن حقوق الإنسان في فلسطين.. لقد نسي الغرب حقوق الإنسان أمام ممارسات إسرائيل”.
وقال ان “الدول الغربية لم تطالب حتى بوقف إطلاق النار”.
وتابع، ان “أرسلنا حتى الآن 10 طائرات مساعدات إنسانية وطبية لأهالي غزة”، مؤكدا ان “من يسكت على الظلم هو شريك كامل فيه”.
ولفت الى انه “لا بد من الكشف على الأسلحة النووية التي تمتلكها إسرائيل، ويجب على الوكالة الدولية للطاقة النووية متابعة هذا الأمر، وألا يمرّ هذا الأمر مرور الكرام”، مبينا ان “إسرائيل هي الطفل المدلل للغرب”.

واكد على انه “يجب إنشاء صندوق لإعادة إعمار غزة، ولا يمكن الحديث عن التطبيع في المنطقة دون حل القضية الفلسطينية”، مشددا على ان “الحل يجب أن يكون بإقامة دولة فلسطين المستقلة على حدود 1967، وعاصمتها القدس الشرقية”.
ملك الأردن يحذر من صِدام كبير في المنطقة إذا لم تتوقف حرب غزة

من جانبه قال العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، إن حل الدولتين هو السبيل الوحيد لإنهاء معاناة الشعب الفلسطيني وحل الأزمة المستمرة منذ عقود.

وأضاف العاهل الأردني خلال القمة العربية الإسلامية الطارئة في الرياض: “لا يمكن السكوت على ما يواجهه قطاع غزة من أوضاع كارثية تخنق الحياة وتمنع وصول العلاج، بل يجب أن تبقى الممرات الإنسانية مستدامة وآمنة، ولا يمكن القبول بمنع الغذاء والدواء والمياه والكهرباء عن أهل غزة فهذا السلوك هو جريمة حرب يجب أن يدينها العالم”.
وأكد أن الأردن سيواصلالقيام بواجبه في إرسال المساعدات الإنسانية للأشقاء الفلسطينيين بكل الوسائل الممكنة.
وتابع: “لقد كان قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة بشأن غزة انتصارا للقيم الإنسانية، وانحيازا للحق في الحياة والسلام، وإجماعا عالميا برفض الحرب، وهو قرار جاء بجهد عربي مشترك”.
عباس: غزة تتعرض لحرب إبادة وهي جزء لا يتجزأ من فلسطين
الى ذلك قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس في قمة الرياض، أن قوات الاحتلال تخطت كل الخطوط الحمراء في قطاع غزة، مشيراً إلى أن شعبنا يتعرّض لحرب إبادة في غزة.

وشدد على أن قطاع غزة جزء لا يتجزأ من دولة فلسطين، ويجب أن يكون الحل السياسي شاملاً لكامل أرض فلسطين، بما يشمل الضفة، والقدس، وغزة، قائلاً: “نريد حماية دولية وحلاً سياسياً يستند إلى القرارات الشرعية الدولية والمبادرة العربية للسلام”.
ولفت إلى أن الضفة الغربية والقدس تتعرضان أيضاً لجرائم القتل والاعتداءات اليومية من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي، والمستوطنين الإرهابيين، مطالباً الولايات المتحدة الأميركية بوقف العدوان الإسرائيلي، وإنهاء احتلاله لأرضنا، وشعبنا، ومقدساتنا.

وأضاف: “نحن جميعاً أمام لحظة تاريخية، وعلى الجميع أن يتحمّل مسؤولياته من أجل إرساء قواعد السلام، والأمن، والاستقرار، للجميع في منطقتنا”، مشدداً على أننا “لن نقبل بالحلول العسكرية والأمنية بعدما فشلت جميعها، وقامت سلطات الاحتلال بتقويض حلّ الدولتين، وتوسيع سياسة الاستيطان والتمييز العنصري، وحصار قطاع غزة، وانتهاك الوضع التاريخي والقانوني للمقدسات الإسلامية والمسيحية”، قائلاً: “سنواصل صمودنا في أرضنا ولن نساوم على حقوق شعبنا المشروعة”.
الأسد يدعو لإيقاف أي مسار سياسي مع الكيان الصهيوني

من جانبه قال الرئيس السوري بشار الأسد ، أنه لا يمكن البحث في العدوان على غزة بمعزل عن سياق المجازر الإسرائيلية بحق الفلسطينيين سابقاً واستمرار هذا السياق، كما أنه لا يمكن أن نعزل الإجرام المستمرّ عن طريقة تعاطينا كدول عربية وإسلامية مع الأحداث المتكررة بشكل مجزأ ومجتزأ من القضية الفلسطينية.

وأشار إلى أن الاستمرار بالتعامل بنفس المنهجية، يعني التمهيد لاستمرار المجازر، قائلاً: “تفوق الصهيونية على نفسها في الهمجية يضعنا أمام مسؤوليات غير مسبوقة”، داعياً لإيقاف أي مسار سياسي مع الكيان الصهيوني.
واعتبر أن الحديث عن الدولتين، وإطلاق عملية السلام ليس الأولوية في هذه اللحظة الطارئة.
ولي عهد الكويت يدعو لممارسة مجلس الأمن دوره في وقف حرب غزة

بدوره دعا ولي العهد الكويتي الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح، في قمة الرياض، المجتمع الدولي وخاصة مجلس الأمن، لممارسة دوره في الإيقاف الفوري للعمليات العسكرية، وتوفير الحماية الدولية اللازمة للشعب الفلسطيني، وضمان إيصال المساعدات الإغاثية العاجلة، ومنع التهجير القسري للشعب الفلسطيني، معتبراً أن أهالي غزة يتعرضون لجرائم تفوق الوصف، على أيدي الاحتلال الإسرائيلي.

ورحب بقرار الأمم المتحدة الداعي لهدنة إنسانية فورية في قطاع غزة، والذي يعكس الإرادة الدولية وردة الفعل تجاه حجم الكارثة الإنسانية التي ترتكبها سلطات الاحتلال الإسرائيلي، مشدداً على أن أولى خطوات إحلال السلام المستدام في المنطقة تتمثل في حل القضية الفلسطينية.
وجدّد التأكيد أن المأساة هي نتيجة لعدم سعي المجتمع الدولي لإيجاد حلّ عادل وشامل ونهائي للقضية الفلسطينية.
من جانبه قال الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي ان: الولايات المتحدة شريكة في الجرائم الإسرائيلية

واضاف ، أن غزة تحوّلت خلال العقدين الماضيين إلى أكبر سجن في العالم، بسبب الحصار المفروض عليه، لافتاً إلى أن الكيان الصهيوني ينتهك قواعد الحقوق الدولية بهجومه الشامل على القطاع.
وقال: “اليوم هو يوم العمل ويوم تاريخي في الدفاع عن المسجد الأقصى”، شاكراً السعودية على إقامة هذا الاجتماع الهام في هذه الظروف.

ولفت إلى أن الكيان الصهيوني يجسّد الإفساد في الأرض ويسفك دماء الأبرياء، و”لدينا مسؤولية أمام الله تجاه ما يحدث في غزة”، معتبراً أنه على الدول الإسلامية تسليح الشعب الفلسطيني.

وأشار إلى أن الولايات المتحدة شريكة في الجرائم الإسرائيلية، وهي تفضّل الكيان الصهيوني على حياة الآلاف من الأطفال المظلومين وتشجعه على القيام بهذه الجرائم، معتبراً أن واشنطن دخلت الحرب لصالح إسرائيل، وقدّمت له دعماً شاملاً في مجلس الأمن، ومنعت المصادقة على قرار يمنع قتل الفلسطينيين، فضلاً عن إرسالها الأسلحة الفتاكة لإسرائيل، وملء مخزونها للسلاح.

اما أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، فقد أكد في قمة الرياض، أن بلاده ماضية في دعم كلّ الجهود الدبلوماسية لخفض التصعيد في قطاع غزة، وحقن الدماء، وحماية المدنيين، وبذل الجهود في الوساطة الإنسانية لإطلاق سراح الرهائن، آملاً في التوصل لهدنة في القريب العاجل.
ولفت إلى أن المجتمع الدولي فشل في تحمّل مسؤولياته القانونية والأخلاقية، واتخاذ ما من شأنه وقف المجازر المرتكبة بحجة الدفاع عن النفس.
وسأل: “إلى متى سيبقى المجتمع الدولي يعامل إسرائيل وكأنها فوق القانون الدولي؟ وإلى متى سيسمح لها بضرب القوانين الدولية عرض الحائط في حربها الشعواء التي لا تنتهي بحق السكان الأصليين؟”.
متسائلاً: “كيف أصبح قصف المستشفيات أمراً عادياً؟”.
وأضاف: “نعيد التأكيد على موقفنا الثابت من إدانة كلّ أشكال استهداف المدنيين أياً كانت خلفيتهم، وندين استهداف المنشآت الصحية والتعليمية، وتبرير ذلك بادعاءات غير مثبتة، ونطالب بإرسال طواقم دولية لتحقيق فوري بالادعاءات الإسرائيلية، مع التأكيد أن لا شيء يمكن أن يبرر هذه الجريمة”.

وأكد ثبات دولة قطر في موقفها التاريخي الداعم لصمود الشعب الفلسطيني، وقضيته العادلة، والاستمرار في شراكتها في تقديم العمل الإنساني، وسرعة وصوله إلى المحتاجين، مع التعنت الإسرائيلي المستمر بإعاقته.
وطالب بفتح المعابر الإنسانية بشكل آمن لإيصال المساعدات للمتضررين دون أي شروط، مشدداً على ضرورة وصولها لكلّ أنحاء قطاع غزة، و”هذا أضعف الإيمان”.
أبو الغيط: الأولوية هي لوقف إطلاق النار في غزة

الى ذلك شدد الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، في قمة الرياض، على أن الوقف الكامل لإطلاق النار في غزة هو أولوية تفوق كل اعتبار آخر، معتبراً أن التهجير القسري للسكان، بكلّ صوره، جريمة دولية ومخالفة صريحة للقانون للدولي والإنساني، ومرفوض.
وأكد أن لا حديث عن مستقبل غزة بالانفصال عن مستقبل الضفة والقدس الشرقية المحتلة.

كما طالب رئيس جمهورية قرغيزستان صدر جباروف، في قمة الرياض، بالعمل على إنهاء الحرب على قطاع غزة، مشدداً على ضرورة تفعيل الجهود الدولية من أجل حماية المدنيين واحترام معايير القانون الإنسان الدولي وتنفيذ قرارات مجلس الأمن.

الى ذلك اعتبر رئيس المجلس الرئاسي الليبي محمد المنفي، في قمة الرياض، أننا اليوم أمام تحدٍّ حقيقي، ومسؤولية أمام التاريخ، بألا نسمح لدولة الاحتلال بالتمادي بارتكاب جرائمها غير المسبوقة.
وقال: “اليوم يجب أن نترجم إرادتنا والتزامنا بقرارات للتنفيذ وليس للدعوة والمناشدة”، مشيراً إلى أن مصداقية النظام العالمي وشرعيته ومؤسساته أًصبحت محل شك.
ودعا لتشكيل لجنة مشتركة من الدول العربية والإسلامية تتوجه في أقرب وقت ممكن إلى عواصم القرار لإيصال موقفنا الجماعي ومواقف شعوبنا، والعمل على تقديم قرار إلى مجلس الأمن يمثل الإجماع العربي والإسلامي، يؤكد على ثوابت دعم القضية الفلسطينية ووقف العدوان على غزة فوراً.

من جهته شدد رئيس طاجيكستان إمام علي رحمن ، على أنه لا يوجد حلّ عسكري للقضية الفلسطينية، والحلّ الوحيد للصراع هو إقامة دولة فلسطينية مستقلة على حدود عام 1967.
ولفت إلى أن طاجيكستان تؤيد تدابير صنع السلام والحل السلمي لكلّ مشاكل وصراعات العالم، داعياً المجتمع الدولي، وخاصة مجلس الأمن، لأن يراقب بشكل صارم تنفيذ الالتزامات القانونية في ما يتعلق بفلسطين.
وأمل في أن تسهم نتائج قمة اليوم في إطلاق عملية التفاوض، وتسوية القضية الفلسطينية، قائلاً: “مستعدون دائماً للمساهمة في هذا المسار قدر المستطاع”.

من جانبه شدد رئيس جمهورية القمر المتحدة عثمان غزالي، في قمة الرياض، على أن حق الدفاع عن النفس لا يتيح لإسرائيل استهداف كلّ هؤلاء الأشخاص، وقصف المستشفيات، وقتل الأطفال في غزة.
وأكد أن الصراع الإسرائيلي الفلسطيني لا يجب أن يستمرّ، معتبراً أن إقامة دولة فلسطينية ذات سيادة عاصمتها القدس الشرقية على حدود عام 1967، بجانب دولة إسرائيلية تمثل نهاية الاحتلال.

بدوره جدّد رئيس جيبوتي إسماعيل عمر جيلي، في قمة الرياض، الدعوة للوقف الفوري للعدوان الإسرائيلي الغاشم على الشعب الفلسطيني الأعزل في قطاع غزة، والرفع الفوري للحصار الظالم المفروض على القطاع، وتوفير الحماية للمدنيين، وضمان إيصال المساعدات الإنسانية العاجلة.
وقال: “نرفض بشكل قاطع ما يتعرض له المدنيون الأبرياء من قصف بربري، وتدمير متعمّد للبنى التحتية، والتهديد بالتهجير القسري والتجويع، بما يتعارض مع كل الأعراف والقوانين الدولية”.
ولفت إلى أن الكارثة الإنسانية تضع المجتمع الدولي أمام اختبار أخير لمصداقيته، إزاء تحمّله مسؤولياته لإجبار إسرائيل على وقف حربها الهمجية والمدمّرة، والانصياع للقانون الإنساني الدولي، قائلاً: “من الضروري أن نظهر كدول إسلامية التزامنا القوي بالدفاع عن القضايا العادلة للأمة”.

في غضون ذلك، أدان البيان الختامي للقمة العربية الإسلامية في الرياض، العدوان الاسرائيلي على قطاع غزة والجرائم الهمجية التي ترتكبها القوات الاسرائيلية .
وقررت القمة العربية الإسلامية في الرياض، امس السبت، كسر الحصار المفروض على قطاع غزة، وفرض إدخال مساعدات إنسانية تشمل الوقود على الفور، ودعوة المحكمة الجنائية الدولية للتحقيق في انتهاكات إسرائيل بغزة.
ودانت أي محاولات لتهجير الفلسطينيين من شمال القطاع إلى جنوبه، أو خارج القطاع والضفة الغربية والقدس، مطالبة مجلس الأمن باتخاذ قرار ملزم لوقف الهجوم الإسرائيلي المستمر بلا هوادة.
ورفض البيان الختامي للقمة توصيف “هذه الحرب الانتقامية دفاعا عن النفس أو تبريرها تحت أي ذريعة”.
ورفض بيان القمة توصيف الحرب الانتقامية على غزة دفاعا عن النفس أو تبريرها تحت أي ذريعة.

وأكد البيان دعم كل ما تتخذه مصر من خطوات لمواجهة تبعات العدوان الإسرائيلي الغاشم على غزة. وطالب البيان الختامي للقمة العربية الإسلامية، جميع الدول بوقف تصدير الأسلحة والذخائر إلى سلطات الاحتلال
كما اكد ضرورة دعم جهود مصر لإدخال المساعدات إلى القطاع بشكل فوري ومستدام وكاف.وشدد البيان على ضرورة كسر الحصار على غزة وفرض إدخال قوافل المساعدات تشمل الغذاء والدواء والوقود إلى القطاع بشكل فوري. وطالب مجلس الأمن باتخاذ قرار فوري يدين تدمير إسرائيل الهمجي للمستشفيات في قطاع غزة.
وطالب البيان ، مجلس الأمن باتخاذ قرار حاسم ملزم يفرض وقف العدوان ويكبح جماح سلطة الاحتلال.



صحيفة الصباح اهتمت بكلمة رئيس مجلس الوزراء، محمد شياع السوداني في افتتاح مشروع للدواجن في كربلاء وقوله إن الحكومة تضع في حساباتها ضمان التوازن بين حماية المنتج المحلي والمستهلك، واشارته الى أن العراق يشهد هجمة من التجارة غير الشرعية التي تستهدف إبقاء العراق سوقاً استهلاكية للسلع المستوردة تستنزف العملة الأجنبية.

وافتتح السوداني، أمس السبت، مشروعاً متكاملاً للدواجن في محافظة كربلاء المقدسة، يعد أكبر مشروع خاص بالدواجن على مستوى العراق، نُفذ من قبل القطاع الخاص في مدينة كربلاء المقدسة، إذ تتجاوز إنتاجية المشروع سنوياً حاجز 3 مليارات بيضة، و340 ألف طن من اللحم.

وتجوّل السوداني، في أقسام المعمل واطلع على الفحوصات المختبرية ومطابقتها للمواصفات النوعية، كما اطلع على عمليات الإنتاج بخطوطه المختلفة وبجميع مراحله.

ونقل المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء، عن السوداني قوله: أن \"المشروع سيساعد على تلبية احتياجات السوق المحلية، وسنصل عبر هذه المشاريع إلى الاكتفاء الذاتي، بما يحقق طفرة في واقع الاستثمار للقطاع الزراعي والنهوض بالثروة الحيوانية\"، مشيراً إلى \"التوجه نحو تنشيط قطاع الزراعة؛ لأنه من القطاعات الاقتصادية المهمة التي يعتمد عليها برنامج الحكومة في الإصلاح الاقتصادي، وأن هذا المشروع ثمرة تعاون بين الحكومة والقطاع الخاص\" .

وأشاد بـ\"دور محافظة كربلاء؛ لما قدمته من التسهيلات والموافقات اللازمة، التي أسهمت في إنجاز هذا المشروع بوقت قياسي\"، موجهاً وزارة الزراعة بـ\"تهيئة السبل الكفيلة لإنجاح مثل هذه المشاريع، والتواجد الميداني لتذليل المشكلات\" .

ولفت، إلى أن \"الحكومة تضع في حساباتها ضمان التوازن بين حماية المنتج المحلي والمستهلك، وضرورة توفير المنتجات الزراعية والحيوانية للمواطنين بأسعار متاحة، مع الحرص على عدم إجهاض مثل هذه المشاريع الطموحة التي توفر فرص عمل للكثير من الخريجين في مختلف الاختصاصات\" .

وبيّن السوداني، أنّ \"العراق يشهد هجمة من التجارة غير الشرعية التي تستهدف إبقاء العراق سوقاً استهلاكية للسلع المستوردة التي تستنزف العملة الأجنبية، وقد عملنا الكثير للوصول إلى تجارة واضحة ومعلومة، تخضع لمعايير الامتثال المالية العالمية، بحيث لا نستورد إلا السلعة الحقيقية التي يحتاجها البلد، على الرغم من وجود محاولات للالتفاف على قرارات الدولة كي تستمر التجارة المشبوهة\".


وعقب افتتاح المشروع، صرّح رئيس الوزراء، في مؤتمر صحفي، أن البلاد تمتلك خزيناً كافياً من محصول القمح بعد نجاح عملية زراعته وحصاده وتسويقه من المزارعين لهذا الموسم، مؤكداً أن الحكومة ماضية في تحقيق الأمن الغذائي.

وقال السوداني: إن \"افتتاح هذا المشروع رسالة دعم بشكل عام للقطاع الخاص العراقي، والذي وضعنا منذ اليوم الأول من عمر هذه الحكومة الثقة الكبيرة به، وبإمكانياته، وقدراته في تنفيذ مختلف المشاريع\"، مردفاً بالقول، إن \"القطاع الزراعي يمثل محوراً اساسياً في البرنامج الحكومي، وبدأنا بسلسلة إجراءات ومقررات سواء بتشكيل مجال الدعم أو زيادة رأس مال المصرف الزراعي أو بدعم القطاع الخاص في تنفيذ المشاريع بشقيه النباتي والحيواني\".

وأشار رئيس الوزراء إلى أن \"المشروع يمثل قصة نجاح حقيقية في مجال الاستثمارات الزراعية\"، وبيّن، أن \"ميزة هذا المشروع أن تنفيذه تم بمدة قياسية بدأ عام 2022 على مساحة 250 ألف دونم، كما أن هذا المشروع يعمل فيه ما لا يقل عن 9 آلاف بين مهندس و فني و حرفي أي بما يعادل تعادل 3 وزارات\" .

وأكد، \"أننا قطعنا شوطاً مهماً على صعيد تأمين مفردات البطاقة التموينية، وما يتعلق بمادة الطحين من خلال تأمين محصول الحنطة إذ لدينا خزين الكافي لتأمين هذه المادة الغذائية المهمة\"، مبيناً أن \"هذا بفعل الخطة الزراعية والتسويقية الناجحة للموسم الماضي\" .

من جهته، قال محافط كربلاء المهندس نصيف جاسم الخطابي،ان مشروع صحاري وبوادي كربلاء هو أحد المشاريع الاستثمارية الناجحة في القطاع الخاص في المحافظة ونفذ بعد النهضة الكبيرة التي شهدتها المحافظة في مختلف المجالات ومن ضمنها تنشيط الاستثمار واستقطاب رؤوس الاموال.

وأضاف الخطابي، \"، أنه من المشاريع الستراتيجية المهمة في البلد بانتاج بيض المائدة بطاقة تصل إلى 3 ملايين بيضة فضلاً عن إنتاج لحوم الدواجن بمعدل 306 آلاف طن سنوياً ومجزرة للدواجن بطاقة إنتاجية تبلغ 34 ألف دجاجة في الساعة.


صحيفة الزمان اهتمت بالاوضاع الماساوية في غزة ونقلت عن وزير الصحة الفلسطينية مي الكيلة، انتقادها المعاهدات والقوانين الدولية التي لا تستطيع أن تحمي مستشفى من القصف والعدوان او ايقاف آلة التدمير والقتل الإسرائيلية بحق المستمرة بحق الأطباء والمرضى والجرحى والمدنيين والنازحين في قطاع غزة.

وقالت في تصريح امس ان (20 مستشفى من أصل 35 توقفت تماماً وخرجت عن الخدمة، حيث باتت غير قادرة على تقديم خدماتها للجرحى، أما بسبب استهدافها من قبل الاحتلال بشكل مباشر، أو بسبب نفاد الوقود منها وانقطاع التيار الكهربائي، أو الحصار المفروض ، دون ذكر النقص المتزايد للطواقم الطبية وإنهاكها التي تعمل على مدار الساعة لأكثر من 36 يوما بشكل متواصل منذ بداية الحرب على القطاع)،

واضافــــت ان (ما يجري الآن بحق المستشفيات ،هو قرار بقتل من فيها، اذ بات الجرحى يرتقون بسبب نفاد الوقود والمستهلكات الطبية، فالعمليات الجراحية تجرى دون تخدير وعلى أضواء الهواتف النقالة)،

واكدت الكيلة ان (الكارثة التي تحدث في غزة الآن لم يشهدها التاريخ الفلسطيني والعالمي، فالمستشفيات تحاصر وتقصف ويقتل من فيها من مرضى وطواقم طبية ونازحين على مرأى العالم بأسره).

الى ذلك قال المتحدث باسم الوزارة أشرف القدرة إن (أكثر من 100 جثة ملقاة على الأرض أمام مجمع الشفاء الطبي في القطاع)،
وتابع ان (إسرائيل قصفت ساحات مستشفى الشفاء ومحيطه)، مؤكدا ان (مركبات الإسعاف لا تستطيع الحركة نتيجة هذا القصف الجنوني).

تعليقات المشاهدين
لا توجد تعليقات
إضافة تعليق
ملاحظة : لطفا التعليق يخضع لمراجعة الإدارة قبل النشر
الأسم
البريد الإلكتروني
المشاركة (700 متبقي)
أبواب الموقع
أن الصراع في العراق هو الأكثر فتكا بالصحفيين على مدار العقود الماضية، إذ شهد مصرع 500صحفي و عامل إعلامي في كل مناطق العراق...
ان الصحفيين اذ يجودون باقلامهم فهم انما يجودون بارواحهم في سبيل ايصال الحقيقة الى طالبيها..
إضغط هنا نموذج تجديد هوية النقابة الإلكتروني
المقر العام: بغداد - كرادة مريم
برمجة و تصميم معهد الكفيل | جميع حقوق النشر محفوظة لنقابة الصحفيين العراقيين