جديد الموقع
نقابة الصحفيين العراقيين تنعى عضو النقابة ومصور وكالة موازين نيوز الزميل هشام مهدي صحف الاربعاء تتابع ذكرى جريمة الإبادة الجماعية للأيزيديين .. وتاكيد الكاظمي قرب اعلان نتائج التحقيق بفجيعة حريق مستشفى الحسين في ذي قار صحف الثلاثاء تهتم بالتاثيرات السلبية لرفع سعر الدولار على المواطن وباعلان الكاظمي بدء تطبيق الآليات الإداريَّة والتنفيذية لخطة الإصلاح الاقتصادي الصحف تتابع استضافة وزير الشباب والرياضة ومدير صحة الرصافة في البرلمان ومعاناة المواطنين من تردي الكهرباء صحف الاحد تهتم بتاكيد صالح والكاظمي ضرورة الانتخابات المقبلة وإجرائها في موعدها المقرر وبزيادة راسمال صندوق الاسكان الى 4 تريليونات دينار نقابة الصحفيين العراقيين تنعى الزميل الصحفي إسماعيل زاير عضو النقابة ورئيس تحرير صحيفة الصباح الجديد صحف الخميس تتابع تداعيات الارتفاع الكبير باصابات كورونا .. والاثار الاقتصادية والانسانية لازمة المياه صحف الاربعاء تولي اهتماما لترحيب سياسيين وبرلمانيين بجهود المفاوض العراقي لاحرازه تقدما ملموسا في مباحثاته مع واشنطن صحف الثلاثاء تهتم بلقاء الكاظمي وبايدن وتاكيدهما بان القوات الامريكية لن تقوم بمهام قتالية في العراق وان الشراكة بين بغداد وواشنطن استراتيجية صحف الاثنين تتابع تأثير انسحاب بعض القوى السياسية على موعد الانتخابات .. والقلق من تزايد الاصابات والوفيات بكورونا
أخبار نقابة الصحفيين العراقيين
صحف الاربعاء تولي اهتماما لذكرى العيد الوطني للصحافة العراقية ..ولتوعد الكاظمي بمحاسبة من يستثمر الوزارات لأغراض إنتخابية
2021/06/16 عدد المشاهدات : 236

بغداد/ اولت صحف الاربعاء الصادرة اليوم اهتماما للذكرى الـ 152للعيد الوطني للصحافة العراقية ..ولتوعد رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي بمحاسبة من يستثمر الوزارات لأغراض إنتخابية.

فقد قالت صحيفة الصباح شبه الرسمية التابعة لشبكة الاعلام العراقي ان القادة السياسيين وممثليات المؤسسات الحكومية وسفارات بعض الدول،هنأوا الأسرة الصحفية العراقية بمناسبة العيد الوطني للصحافة والذكرى الـ 152 على صدور أول صحيفة عراقية، مثمنين دورها المتميز على الصعد كافة، سواء في الدعم أو مراقبة الأداء كسلطة رابعة.

واضافت الصحيفة ان رئاسة الجمهورية اوضحت في بيان،قالت فيه ان \"رئيس الجمهورية برهم صالح هنأ الأسرة الصحفية بالذكرى الـ (152) لعيد الصحافة العراقية\"، و\"بعث بباقة ورد بهذه المناسبة\". واستذكر رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي شهداء الصحافة وأصحاب الوقفة المشرفة الذين حاربوا بالكلمة الحقّة والصورة الصادقة الى جانب إخوتهم أبناء القوات المسلحة في حربهم ضد الإرهاب.

ونقلت الصحيفة عن الكاظمي قوله: لن تعيش الديمقراطية في العراق الجديد من دون الصحافة الحرة فيما اكد رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي، أن الصحافة العراقية اسهمت في التصدي للتحديات التي تواجه الدولة، متمنياً لأبنائها مزيداً من العطاء لخدمة مسيرة الإعلام الديمقراطي الحر الهادف لإعلاء الحقيقة الى ذلك اشاد النائب الأول لرئيس مجلس النواب حسن كريم الكعبي بدورالصحافة العراقية واسهاماتها الكبيرة في الدفاع عن حقوق الشعب، وحضورها منقطع النظير في ميادين الكلمة الحرة الشجاعة والجهاد وما قدمته من شهداء اناروا دروب الحرية دفاعا عن الوطن ضد عصابات الارهاب الظلامية\".

واشارت الصحيفة الى دعوة نائب رئيس مجلس النواب بشير خليل الحداد مؤسسات الدولة والجهات المعنية إلى الاهتمام بشريحة الصحفيين، وتذليل المعوقات، وتوفير الأجواء والمستلزمات لرفع مستوى الأداء المهني، واستذكر شهداء الصحافة والكلمة الحرة الذين قدموا أرواحهم من أجل الوطن فيما قدم رئيس مجلس القضاء الأعلى، فائق زيدان، التهاني لصحفيي العراق، متمنيا لهم \"دوام الموفقية والنجاحات\".

من جانبها قالت صحيفة الزوراء التابعة لنقابة الصحفيين العراقيين ان الرئاسات الثلاث،هنأت امس الثلاثاء، الاسرة الصحفية بعيد الصحافة العراقية الـ 152، مشيدة بدورها في تغطية الاحداث، وفيما ثمنت موقف الصحفيين في المعارك ضد عصابات داعش الارهابية، استذكرت شهداء الصحافة ودماءهم الزكية التي سالت دفاعا عن الكلمة الحرة\".

ونقلت الصحيفة عن المكتب الاعلامي لرئيس الجمهورية في بيان قوله”: ان رئيس الجمهورية يهنئ الأسرة الصحفية بالذكرى (152) لعيد الصحافة العراقية ويبعث باقة ورد بالمناسبة..........من جهته، هنأ رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، الأسرة الصحفية العراقية بالذكرى (152) لعيد الصحافة العراقية، فيما أشار الى أن الصحافة العراقية كانت ولا تزال ركناً أساسياً من وسائل الدفاع عن مصالح الشعب. وقال الكاظمي في بيان “أطيب التهاني المفعمة بالأمل والثقة، أتقدم بها الى الأسرة الصحفية العراقية المعطاء وهي تحتفي بالذكرى (152) لعيد الصحافة العراقية مضيفا أن”الصحافة العراقية كانت ولا تزال ركناً أساسياً من وسائل الدفاع عن مصالح الشعب، وداعماً لتوجهاته الوطنية في محاربة الظلم والاستبداد، عبر حقب طويلة من الدكتاتورية التي حاولت خنق الأنفاس وكتم الأفواه”.

وركزت الصحيفة على تاكيده ”بعد ولادة العراق الجديد، صارت مهمتها أكثر دقة وأهمية، فهي عين الناس وبوصلتهم للحقيقة ومنبرهم للرأي الحر الذي لن تعيش الديمقراطية بدونه”. وتابع الكاظمي: “نستذكر في هذا اليوم أيضاً شهداء الصحافة وأصحاب الوقفة المشرفة الذين حاربوا بالكلمة الحقّة والصورة الصادقة الى جانب إخوتهم أبناء القوات المسلحة في حربهم ضد الإرهاب، كما نستذكر من سقط منهم في سوح الدفاع عن كرامة العراق، أو غدراً على يد غربان الظلام”.مضيفا: “كلنا ثقة أن تستمر الأسرة الصحفية العراقية بعطائها الذي هو بقدر التحديات والمسؤوليات التي على عاتقها، وبقدر الدور اللامع الذي تؤديه الصحافة في محاربة التطرف، وإعلاء شأن الدولة والقانون، ودعم وحدة العراق، وانتهاج المسؤولية والموضوعية المهنية.

وتابعت الصحيفة كما هنأ رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي، الصحافة العراقية بعيدها الوطني، وفيما ثمن دورها المتميز على الصعد كافة، اكد ان الصحافة العراقية اسهمت اسهاما فاعلا في التصدي للتحديات التي تواجه الدولة.

ونقلت الصحيفة عن الحلبوسي في برقية التهنئة قوله بمناسبة العيد الوطني للصحافة والذكرى الـ 152 على صدور أول صحيفة عراقية، نتقدَّم بخالص التهاني والتبريكات إلى الأسرة الصحفية العراقية، متمنين لأبنائها مزيداً من العطاء لخدمة مسيرة الإعلام الديمقراطي الحر الهادف لإعلاء الحقيقة. مضيفا لقد أسهمت الصحافة العراقية إسهاماً فاعلاً في التصدي للتحديات التي تواجه الدولة، كما نثمِّن دورها الوطني المتميز على الصعد كافة، سواء في الدعم أو مراقبة الأداء كسلطة رابعة، صادق الأمنيات للصحفي العراقي بالنجاح والتوفيق، وخالص الدعوات لشهداء الكلمة الصادقة بالرحمة والمغفرة.

وفي موضوع اخر قالت صحيفة الزمان /طبعة العراق/ ان رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي توعد بمحاسبة من يستثمر الوزارات لاغراض انتخابية وقال الكاظمي خلال جلسة مجلس الوزراء امس (نستذكر هذا الاسبوع العديد من المناسبات هي ذكرى فتوى الجهاد الكفائي التي اطلقها المرجع الديني علي السيستاني التي اعطت الدعم الكبير لتحقيق النصر على عصابات داعش وكذلك عيد الاسرة الصحفية بذكرى تأسيس الصحافة اضافة الى تاسيس الحشد الشعبي الذي كان له الدور البارز والكبير مع بقية قواتنا المسلحة في تحقيق النصر والحفاظ على وحدة البلاد) مؤكدا ان (زيارته الى محافظة ذي قار شهدت افتتاح العديد من المشاريع المتلكئة التي كان من المفترض ان تنجز قبل سنوات بينها مستشفى الناصرية التعليمي والجسر الكونكريتي ومحطة الكهرباء ووضع الحجر الاساس لمطار الناصرية من اجل خدمة ابناء المحافظة) .

وشددت الصحيفة على قوله ان (الحكومة وجهت الوزارات بان يكونوا قريبين من المواطنين ليقدموا الخدمات لابناء شعبنا والعمل بكل جدية وباقصى الطاقات لاعادة ثقة المواطنين بالعملية السياسية والانتخابات) متوعدا (بمحاسبة كل من يحاول استغلال الوزارات للانتخابات) ./انتهى

تعليقات المشاهدين
لا توجد تعليقات
إضافة تعليق
ملاحظة : لطفا التعليق يخضع لمراجعة الإدارة قبل النشر
الأسم
البريد الإلكتروني
المشاركة (700 متبقي)
أبواب الموقع
أن الصراع في العراق هو الأكثر فتكا بالصحفيين على مدار العقود الماضية، إذ شهد مصرع 500صحفي و عامل إعلامي في كل مناطق العراق...
ان الصحفيين اذ يجودون باقلامهم فهم انما يجودون بارواحهم في سبيل ايصال الحقيقة الى طالبيها..
إضغط هنا نموذج تجديد هوية النقابة الإلكتروني
المقر العام: بغداد - كرادة مريم
برمجة و تصميم معهد الكفيل | جميع حقوق النشر محفوظة لنقابة الصحفيين العراقيين